• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكد أن «التانجو» لا يظهر في أفضل مستوياته

مارادونا: لا تلوموا ميسي إذا فشلت الأرجنتين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 يوليو 2014

قال نجم الأرجنتين السابق دييجو مارادونا، إن منتخب بلاده لا يظهر في أفضل مستوياته في نهائيات كأس العالم 2014 لكرة القدم المقامة حالياً في البرازيل، وانه يعتمد أكثر من اللازم على مهاجمه ليونيل ميسي، ويتعين عليه تحسين أدائه إذا أراد الفوز على بلجيكا في دور الثمانية اليوم والاستمرار في النهائيات. وقال مارادونا، الذي فاز مع منتحب بلاده بكأس العالم في عام 1986 في معرض تحليله لأداء منتخب الأرجنتين حتى الآن في البطولة الحالية: «أعتقد أننا (منتخب الأرجنتين) نواجه صعوبات؛ لأن الأرجنتين أول يوليو احترمت سويسرا ولم تهاجم والآن مع بلجيكا سيكون العكس لأن هذا ما يتعين فعله».

وجاءت تصريحات مارادونا للتلفزيون الفنزويلي بعد فوز الأرجنتين على سويسرا في دور 16. واهتمت وسائل الإعلام في أميركا الجنوبية بهذه التصريحات كثيراً أمس الأول وتم تداولها على نطاق واسع. وقال مارادونا: «الأرجنتين تلعب بنسبة 40 في المئة (من طاقتها)، أرى أننا لم نصل إلى 50 في المئة، هناك لاعبون لم يبدأوا اللعب في كأس العالم حتى الآن». وانتقد مارادونا فريق بلاده بسبب الفوز على سويسرا بهدف واحد جاء متأخراً في الوقت الإضافي.

وتدرب المنتخب الأرجنتيني في بيلو هوريزونتي حيث معسكر الفريق قبل السفر إلى العاصمة برازيليا لمواجهة بلجيكا. وفازت الأرجنتين بجميع مبارياتها الثلاث في دور المجموعات قبل تجاوز سويسرا في دور الـ 16. وفاز ميسي بجائزة أفضل لاعب في كل مباراة، كما أحرز أربعة من أهداف الأرجنتين السبعة في البطولة. لكن فوز الأرجنتين في هذه المباريات جاء بفارق هدف واحد فقط، وكشف عن قصور في أداء بعض اللاعبين الذين كان يتوقع تألقهم في البطولة.

وقال مارادونا: «يساورني شعور قوي جداً في داخلي، شعور من قبيل المرارة والغضب والإحباط لأن بوسع الأرجنتين اللعب بطريقة أفضل كثيراً». وكان مارادونا يدرب منتخب الأرجنتين في كأس العالم الماضية في جنوب أفريقيا قبل أربعة أعوام عندما ودع المنتخب البطولة من دور الثمانية.

وسبق للأرجنتين الفوز بكأس العالم مرتين وتسعة للفور باللقب الثالث بعد أن عبر عشرات الآلاف من المشجعين الأرجنتينيين الحدود إلى البرازيل لتشجيع فريقهم. وأوضح مران منتخب الأرجنتين أمس الأول أن المدافع خوسيه باسانتا سيبدأ في التشكيلة الأساسية على الأرجح بدلا من ماركوس روخو الموقوف، بينما قد يكون المهاجم المصاب سيرجيو أجويرو ضمن البدلاء أمام بلجيكا في دور الثمانية لكأس العالم لكرة القدم بعد غد السبت.

ونال الظهير الأيسر روخو إشادة على عروضه القوية في كأس العالم لكنه سيغيب عن مواجهة بلجيكا بعد حصوله على ثاني بطاقة صفراء له في البطولة ضد سويسرا في دور الستة عشر. ويبدو من المرجح أن يحل محله باسانتا (30 عاماً) بعدما تم منحه المزيد من التدريبات الشخصية أثناء حصة تدريبية للمنتخب الارجنتيني في معسكره في بيلو هوريزونتي أمس الأول. ويبقى مارتن ديمكليس خياراً محتملاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا