• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الطواحين» في مهمة كبح جماح «الحصان الأسود»

هولندا وكوستاريكا.. «وجبة دسمة» بملعب «فاتح الشهية»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 يوليو 2014

يصطدم المد الهولندي مجدداً بدفاع صلب يجسده منتخب كوستاريكا في ربع نهائي مونديال البرازيل 2014 لكرة القدم اليوم في سالفادور دي باهيا، ويدرك المنتخب «البرتقالي» جيداً ملعب «أرينا فونتي نوفا»، الذي شهد سحقه إسبانيا حاملة اللقب 5 - 1 في افتتاح مبارياته ضمن المجموعة الثانية في 13 يونيو الماضي، وستكون المباراة الأخيرة على ملعب فاتح للشهية على تسجيل الأهداف، إذ اهتزت شباكه 24 مرة في خمس مباريات، لكنْ أرين روبن وروبن فان بيرسي، قائدا الهجوم الأقوى في النهائيات (12 هدفاً في أربع مباريات مقابل 5 لكوستاريكا) سيتواجهان مع الدفاع الأصلب (هدفان في أربع مباريات مقابل 4 لهولندا)، وحارسه الخارق كيلور نافاس.

لكن روبن ونافاس يخوضان المواجهة بعد أزمتين مختلفتين، فالأول واجه حملة ضخمة لاعترافه بالغطس في مباراة المكسيك ضمن الدور الثاني من دون أن يعرضه ذلك لعقوبة الاتحاد الدولي، والثاني تعرض لإصابة في كتفه قد تهدد مصير مشاركته أمام فريق المدرب لويس فان جال.

أصيب نافاس، بطل الركلات الترجيحية أمام اليونان، في الكتف، ولكن ذلك لن يمنعه من المشاركة، إذ قال اريك سانشيس معالج المنتخب القادم من وسط أميركا إن إصابة نافاس تتطلب الكثير من الحذر، ولكن هذا لا يعني أنه لن يشارك اليوم.

هولندا وصيفة 2010 تخطت المكسيك بشبه معجزة 2 - 1 في ثمن النهائي، فعندما كانت في طريقها للعودة إلى أمستردام لتخلفها بهدف جيوفاني دوس سانتوس حتى الدقيقة 88، استفاد فان جال من وقت مستقطع لتبريد اللاعبين فغير تكتيكه ما فتح الباب لتسجيل هدفين قاتلين عبر ويسلي شنايدر وكلاس يان هونتيلار من ضربة جزاء، فحققت فوزها الرابع على التوالي، حيث سجلت هدفين على الأقل في المباراة وهو إنجاز تتقاسمه مع كولومبيا، كما أنها قلبت تأخرها للمرة الثالثة في النهائيات الحالية بعد مباراتي إسبانيا وأستراليا.

علق فان جال على اعتماد الوقت المستقطع: «انتقلت إلى الخطة (ب) خلال وقفة التزود بالمياه، لكنها كانت طريقة ذكية للاستفادة، تمكنت من نقل الخطة للجميع».

في الدقيقة 76، دفع فان جال بكلاس يان هونتيلار، لأول مرة في البطولة، بدلاً من روبن فان بيرسي غير الموفق، بعد لحظات، طرح خطته البديلة: «كنت أعرف أننا سنحصل على هذه الوقفة، تدربنا على ذلك مع هونتيلار وديرك كاوت في المقدمة وكرات طويلة في العمق». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا