• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ورش عمل ذكية تدهش الآباء والأبناء

«أبوظبي للعلوم».. متعة استكشاف أسرار الطبيعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 نوفمبر 2016

نسرين درزي (أبوظبي)

تتواصل فعاليات «أبوظبي للعلوم 2016»، كاشفة عن أكبر باقة من الفقرات المتخصصة بمواد الرياضيات والهندسة وتقنيات التكنولوجيا. وعند زيارة موقع المهرجان في حديقة «أم الإمارات» بالعاصمة وحديقة الحيوانات بمدينة العين، يتضح حجم التواصل الجماهيري مع ورش العمل الميدانية والمتنقلة. وهنا وسط منصات استكشاف لا حدود لها يتحول المشهد إلى كتب علمية مفتوحة على الطبيعة تخرج منها المفردات الغامضة إلى النور.

تفاعل الأهالي

في جولة على أجنحة المهرجان في الموقع الرئيس بحديقة «أم الإمارات» عبر الأهالي وأبناؤهم عن إعجابهم بالتنوع والشمولية التي يتفرد بها «أبوظبي للعلوم». وذكرت علياء العوضي التي كانت رفقة أبنائها داخل ورشة صنع الدائرات الكهربائية، أن العروض شائقة ولافتة للانتباه. إذ تمكن الزوار من اكتشاف ماذا يمكن للكهرباء فعله قبل استخدامها لتغذية الآلات. وقالت إنها تزور المهرجان منذ إطلاقه قبل 6 سنوات. وهي في كل مرة تشعر بإضافات مهمة تثري فكر الطلبة وتفتح أمامهم منافذ لاختيار المساقات العلمية. على غرار صنع دائرات كهربائية من الصلصال والتعرف إلى المراحل التي يقطعها هذا الاختبار.

الرسم بالضوء

وتحدثت المشرفة منى السعدي عن فقرة «لزج ومذهل»، التي تتحدث عن التفاعلات الكيميائية، وقالت، إن أجمل ما في الأمر كيفية شرح المسألة العلمية بأسلوب بسيط يشجع الطلبة على الاستيعاب وطلب الغوص في التفاصيل. ولاسيما أن كل طفل يمكنه صناعة خلطاته بنفسه ومقارنتها مع شركائه في الجولة، الأمر الذي يُحسب للقائمين على مهرجان أبوظبي للعلوم ممن يعززونه سنوياً بكل جديد ومفيد في آن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا