• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

«الطفولة تربية الإبداع» موضوع الدورة السابعة

حاكم الشارقة يشهد انطلاق «ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 نوفمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الفخري لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات، صباح أمس، بقصر الثقافة، انطلاق فعاليات الدورة السابعة لملتقى الإمارات للإبداع الخليجي، الذي ينظمه اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، ويعالج موضوع (الطفولة تربية الإبداع)، وتستمر فعالياته حتى 24 نوفمبر الجاري.

وكان في استقبال سموه فور وصوله كل من معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، وخولة المُلا رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، ومعالي محمد المر، وأحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، ومحمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة، وعبد الرحمن بن علي الجروان، والدكتور عبيد سيف الهاجري، ومحمد ذياب الموسى، وسلطان صقر السويدي، وحبيب الصايغ رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، والدكتور عارف الشيخ، وعدد من أعضاء المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، ونخبة من المثقفين والأدباء الإماراتيين والأشقاء العرب.

بدأت فعاليات الملتقى بعزف السلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، عقبها تم عرض فيلم تسجيلي قصير بعنوان (الساعة)، يبرز مدى أهمية قضاء وقت كاف مع الأبناء وعدم إهمالهم. كما قدم طلاب وطالبات المدارس فقرة موسيقية غنائية عن حب الوطن.

وألقى بعد ذلك معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، كلمة بهذه المناسبة جاء فيها:«يُشرفُني في البداية أنْ أتقدمَ باسمِكم جميعاً، بفائقِ التحية، وعظيمِ التقديرِ والاحترام، إلى راعي هذا الملتقى، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والرئيس الفخري لاتحاد كُتّاب وأُدَباءِ الإمارات- أُعبِّر لكم يا صاحبَ السمو، عن اعتزازِنا جميعاً، برعايتِكم الكريمة، التي تُجسِّدُ قناعتَكم الأكيدة بِدَوْرِ الثقافةِ والإبداع في مسيرةِ الأُمَّة، وتأكيدِ مَكانتِهِما في حياةِ الفَرْد، ونهضةِ المجتمع - إننا نُشيرُ بِكُلِّ فخرٍ واعتزاز، إلى ما تُؤكِّدونَهُ دائماً بِالقوْلِ والعَمَل مِن أنّ الثقافة ومَنابِعَها المُتجدِّدَة لها دَوْرٌ كبير في تنميةِ المَدارِك، وحُبِّ المَعرفة، بل وتَشكيلِ حياةِ الأفرادِ في المجتمع على نَحْوٍ أفضل- الشكرُ لكم يا صاحبَ السمو على جهودِكم المُتواصِلة، التي جعلت من إمارةِ الشارقة عاصمةً للثقافةِ العربيةِ والإسلامية، ومَرْحَباً بِكُم في هذا الملتقى، الذي يَنعقد في إطارِ احتفالاتِ الدولة باليومِ الوطنيِّ الخامسِ والأربعين، أعاده اللهُ عليْكم، وعلى الإماراتِ كُلِّها بِالخيْرِ والسعادةِ والهَناء».

وأضاف معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان:«يَسرُّني كثيراً أيضاً أنْ أُرحبَ بكافةِ الأشقّاء من دول الخليج، ومن اليمن والعراق والمغرب، المشاركين في هذا الملتقى- مرحباً بكم في الشارقة، وفي دولةِ الإمارات العربية المتحدة، هذه الدولة، التي أصبحت وبحمدِ الله، وفي ظل القيادةِ الحكيمة لصاحبِ السموِّ الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيسِ الدولة، حفظه اللهُ ورعاه: أصبحت دولةً ناهضةً ومُتقدِّمة، تُمَثِّلُ مِشْعَلاً لِلحضارة، ومَنارةً لِلثقافةِ والمَعارف، ورَمْزاً حَيّاً لِلتواصُلِ الإيجابيِّ مع الجميع، في إطارٍ يَحفَظُ الهُوِيَّة، ويَعتزُّ بالثقافةِ العربيةِ والإسلامية، ويُنَمّي القُدرةَ على الإبداعِ والابتكار لدى الجميع وفي كافةِ المجالات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا