• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تمثال «السلطان» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 نوفمبر 2016

محمد حامد (دبي)

قرر السويديون تكريم النجم الأسطوري زلاتان إبراهيموفيتش، بوضع تمثال له يبلغ طوله 2,7 متر أمام ستاد «فريندز آرينا» في قلب العاصمة السويدية ستوكهولم، تكريماً وتقديراً لعطاء إبرا، سواء مع المنتخب السويدي أو تألقه اللافت مع مختلف الأندية التي لعب لها، ليصنع من خلالها أسطورته الكروية، ما جعله النجم السويدي الأشهر في تاريخ كرة القدم.

إبرا الملقب بـ «السلطان»، حصل على لقب أفضل لاعب سويدي للمرة الـ 11 محطماً جميع الأرقام، وهي المرة العاشرة على التوالي، واللافت في الأمر أنه يبلغ 35 عاماً في الوقت الراهن، ما يؤكد أن أفضل فترات مسيرته الكروية لا علاقة لها بعامل السن، فهو أفضل لاعب سويدي، وأحد أفضل نجوم أوروبا في آخر 10 سنوات، وفقاً لما تقوله لغة الأرقام على الأقل.

إبرا اعتزل دولياً بعد أن خاض 114 مباراة مع منتخب بلاده، محرزاً 62 هدفاً، وحصل على الكرة الذهبية لأفضل لاعب سويدي 11 مرة، في الوقت الذي لم يحصل أي لاعب على الجائزة نفسها أكثر من مرتين منذ بدايتها في عام 1946، وهو إنجاز تاريخي لإبرا سيظل يتربع به على عرش الكرة السويدية.

وفي تعليقه على التتويج بلقب الأفضل في السويد للمرة الـ 11، وعمل تمثال له، قال إبرا: «البعض يسألون لماذا إبرا؟ لهؤلاء أقول إنني قدمت كل ما لدي خلال 15 عاماً مع المنتخب، و20 عاماً مع الأندية التي لعبت لها، والآن أشعر بأن هناك تقديراً كبيراً لكل ما قدمته، هذا التكريم عادة يحصل عليه من رحلوا عن الحياة، ولكنني على قيد الحياة، سوف أموت يوماً ما، ويظل هذا التمثال من بعدي».

بدوره، قال النجم الإنجليزي المعتزل دافيد بيكهام: «زلاتان يعد واحداً من أفضل النجوم في تاريخ كرة القدم»، وفقاً لما نقلته صحيفة «الميرور». وأضاف بيكهام: «لياقته البدنية، شغفه بكرة القدم، حبه اللافت لكل ما يتعلق باللعبة، كل هذه الأشياء لم تتغير، سوف يظل إبرا واحداً من أفضل نجوم كرة القدم على مدار التاريخ».

إبرا الذي لعب لأندية مالمو وإياكس ويوفنتوس وإنتر ميلان والبارسا والميلان وباريس سان جيرمان ويونايتد، خاض مع هذه الأندية 694 مباراة محرزاً 400 هدف، وحصل على 31 بطولة، أهمها 13 لقباً للدوري في هولندا وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا، إلا أن هناك حلماً كبيراً لم يحققه إبرا، وهو لقب دوري الأبطال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا