• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

وزارة الاقتصاد تدعو الجمهور لتطبيق مبادرة المستهلك المراقب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 يونيو 2015

آمنه الكتبي (دبي)

دعت وزارة الاقتصاد الجمهور لمحاربة استغلال البقالات التجارية عن طريق تطبيق مبادرة المستهلك المراقب التي تم إطلاقها العام الماضي وتنفذها الوزارة للرقابة على منافذ البيع خلال شهر رمضان على مدار الساعة، بالتعاون مع ممثلي الدوائر المحلية، ومن خلال إشراك المستهلكين في متابعة الأسواق، ووضع أرقام وعناوين التواصل مع الوزارة عبر شاشات بمنافذ البيع. جاء ذلك ردا علي مطالبة عدد من المواطنين بتشديد الرقابة على منافذ البيع المتوسطة والصغرى التي تلجأ إلى رفع الأسعار مستغلين حاجة المستهلك وخصوصا في شهر رمضان. وقال المواطن صالح محمد: إن بعض السلع الأساسية تشهد ارتفاعا ملحوظا في البقالات المتواجدة في الأحياء السكنية وطالب الجهات المعنية بتكثيف عمليات الرقابة لضبط المخالفين الذين يقومون باستغلال المستهلكين والتلاعب في الأسعار لجميع السلع والمواد الغذائية. وذكرت المواطنة عائشة عبيد أنه في بعض الأحيان تلجأ لشراء بعض السلع الأساسية من البقالات التجارية وتلاحظ وجود ارتفاع في أسعار السلع من 5 إلى 8 دراهم، مؤكدة أن بعض البقالات تستغل حاجة المستهلك وخصوصا في شهر رمضان وتقوم بالتلاعب بالأسعار. ووافقتها الرأي المواطنة منى جاسم قائلة: ان البقالات التجارية تستغل التخفيضات على السلع الغذائية وتقوم بإستغلال حاجة المستهلك، مطالبه وزارة الاقتصاد بوقف عمليات استغلال البقالات للخصومات والعروض المخفضة التي تطرحها منافذ البيع الكبرى والجمعيات التعاونية على العديد من السلع خلال شهر رمضان المبارك. بدوره أكد الدكتور هاشم النعيمي، مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، أن الوزارة تهيب بالمستهلكين بعدم شراء أية سلعة من سلع العروض الحصرية من البقالات وضرورة إخطار الوزارة باسم البقالة تمهيداً لتوقيع العقوبات على أصحابها وعمالها خصوصا ً، وان بعض منافذ البيع الصغرى والمتوسطة كالبقالات تقوم بشراء كميات كبيرة من السلع والمنتجات الغذائية من مراكز ومنافذ البيع في مختلف مناطق الدولة، تستغل التخفيضات الكبرى التي يتم تنفيذها في مراكز البيع وتقوم برفع الأسعار على المستهلك. وأضاف: إنه تم تخفيض 4700 سلعة على مستوى الدولة وموزعة على مدد الحملات التخفيضية المتفق عليها مع الوزارة. وأشار إلى المادة 4 في القانون والواردة في اللائحة التنفيذية للقانون الاتحادي رقم 24 والتي تنص على مراقبة حركة الأسعار والعمل على الحد من أرتفاعها، والعمل على تحقيق مبدأ المنافسة ومحاربة الاحتكار، بالإضافة إلى تلقي شكاوى المستهلكين واتخاذ الإجراءات بشأنها وإحالتها للجهات ويجوز أن تقدم الشكوى من المستهلك مباشرة كما يجوز تقديمها من قبل جمعية حماية المستهلك باعتبارها ممثلة للمشتكي. وبين أن مبادرة المستهلك المراقب، تتضمن مشاركة المستهلكين في رصد أي مخالفات في الأسواق خلال شهر رمضان، والإبلاغ عنها، سواء هاتفياً عبر مركز الاتصال أو من خلال البريد الإلكتروني، و تهدف إلى تفعيل دور المستهلك في المشاركة بعمليات الرقابة، عبر متابعة متغيرات الأسواق والإبلاغ عن أي مخالفات يشتبه في وجودها في أسعار السلع بمنافذ البيع خلال شهر رمضان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض