• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ورشة للاكتشاف المبكر للإساءة إلى الأطفال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 يونيو 2015

دبي (الاتحاد)

نظمت هيئة تنمية المجتمع بالتعاون مع هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، ورشة عمل تدريبية لممثلي 18 مدرسة خاصة في دبي، بهدف توعية المتعاملين مع الأطفال بشكل مباشر من إداريين ومعلمين، بعلامات وأعراض الإساءة لدى الأطفال وآليات الإبلاغ عنها. وعرّفت الورشة، الطفل بحسب القانون الإماراتي والمنظمات الدولية، ومفهوم الإساءة وأنواعها وأعراضها والعلامات التي يمكن ملاحظتها على الطفل في مراحل مبكرة، ومن ثم طرق الإبلاغ عن هذه الإساءات للجهات المختصة. ويساعد فهم وإدراك أعراض الإساءة للطفل والكشف المبكر عنها في منع مضاعفات كثيرة قد تنتج عنها وتؤثر سلباً في حياة ومستقبل الطفل.

وقال خالد الكمده، مدير عام الهيئة: «يتطلب الكشف عن الإساءات المحتملة للأطفال أمرين أساسيين أولاً الوعي لدى المتعاملين مع الأطفال بشكل مباشر سواء في المؤسسات التعليمية أو الصحية أو ضمن المحيط الاجتماعي الأقرب للطفل بالإساءات وعلاماتها، إضافة إلى وعي بطريقة وآلية الإبلاغ والجهات الواجب إبلاغها عن الحالات التي تتطلب حماية للطفل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض