• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

بيئة أبوظبي تحتفي بالفائزين في «جائزة الدانة للتميز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

كرمت رزان خليفة المبارك، الأمين العام لهيئة البيئة في أبوظبي الفائزين في «جائزة الدانة للتميز» الداخلي التي تنظمها «الهيئة» في دورتها الثانية.

وسلمت المبارك الدروع إلى الفائزين عن فئة الأفراد الذين وصل عددهم إلى 24 موظفاً، كما كرمت فرق العمل والمشاريع الفائزة لدورها الفعّال في تطبيق ونشر وتعميق مفاهيم الجودة والتميز المؤسسي في الهيئة.

وحضر حفل التكريم كل من الدكتور جابر الجابري نائب الأمين العام في الهيئة، والدكتور عبدالله عيسى زمزم مساعد الأمين العام للعمليات.

وقال الدكتور عبدالله عيسى زمزم: «إن احتفالنا بتوزيع جوائز الدانة لا يعني تكريماً للفائزين فقط، بل هو مناسبة عزيزة نحتفل فيها بنجاحنا في بناء مؤسسة لتكون من بين المؤسسات الرائدة في حكومة أبوظبي التي قطعت شوطاً طويلاً في الحفاظ على مكانتها المتميزة وإنجازاتها في مجال حماية البيئة والإرث الطبيعي لإمارة أبوظبي».

وفاز بجائزة الدانة في دورتها الثانية عن فئة الجوائز الفردية كل من أحمد باهارون المدير التنفيذي لقطاع إدارة المعلومات والعلوم والتوعية البيئية، والدكتور محمد المدفعي المدير التنفيذي لقطاع السياسات المتكاملة عن فئة المدير التنفيذي المتميز. وفاز بجوائز الموظف المتميز في مجال الإشراف الإداري سمية الحميري وسالم مبارك البريكي وعن فئة الموظف التخصصي المتميز كل من دكتور محمد عبدالحميد داوود ومحمد محمد منير محروقة.

كما فاز أنبيا راجا د. وأسامة سلام وتوفيق دراوشة عن فئة الموظف التقني/‏‏ الفني المتميز في حين فاز عن فئة موظف الدعم الإداري المتميز سوزان الغانم وعيسى الهاجري وأسماء عدنان. وعن فئة الموظف الميداني المتميز فاز جاسم الشحي وعمار محمد القضاة وعن فئة خدمة الموظف المتميز في مجال خدمة المتعاملين/‏‏ غير إشرافي فاز سلطان النعيمي وعبدالسلام الهاشمي وخلفان سرحان الرميثي ونسرين زحلاوي كما فاز عن فئة الموظف الجديد المتميز كل من مريم الزركاني وفاطمة الرميثي ومريم القاسمي، وفاز عبدالسلام اتيول تايلي وجايافار مونامانيل وعبدالعزيز أحمد بجائزة الجندي المجهول.

وعن فئة المشاريع فاز مشروع تخفيض مناسيب المياه الجوفية في منطقتي السميح والشهامة بجائزة المشروع التحويلي الاستراتيجي المتميز، ومشروع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد لإعادة توطين المها العربية في وادي رم بجائزة المشروع المشترك المتميز. وفي فئة فرق العمل المتميزة فاز فريق عمل تعزيز تنفيذ المحافظة في الموقع وبناء شبكة تمثيلية للمناطق المحمية، وفريق عمل الإدارة المستدامة لمصائد الأسماك والاستزراع السمكي وفريق عمل المحافظة على المياه الجوفية، كما فاز فريق عمل تحسين جودة مياه البحر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا