• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

4 آلاف مركبة في الساعة تربك الحركة

«أزمة مرورية» في شوارع رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 يوليو 2014

تحقيق: هدى الطنيجي

تُعاني طرق رأس الخيمة الداخلية والخارجية خلال عطلة نهاية الأسبوع اختناقات مرورية، جراء عودة أبناء الإمارة العاملين في الإمارات الأخرى، إضافة إلى أن الإمارة مقصد سياحي لأبناء الإمارات الأخرى، الأمر الذي يسفر عن بطء حركة السير وتأخر الجميع عن وجهاتهم المختلفة مع إمكانية وقوع الحوادث.

تعمل الجهات المعنية على تطوير البنى التحتية للشوارع والمسارات المختلفة في الإمارة، للقضاء على المواقع الخطرة والنقاط الساخنة المسببة للحوادث المرورية وإحلال مرافق تخدم العملية المرورية وتوفر الانسياب وتمنع الاختناقات.

وتقول إحصائيات وزارة الأشغال العامة والإسكان: إن 4000 سيارة تقريباً تدخل إمارة رأس الخيمة خلال ساعة الذورة في نهاية الأسبوع، وتكون موزعة بالتساوي تقريباً على ثلاثة طرق، هي شارع الاتحاد E11، وشارع الشيخ محمد بن زايد E311، وطريق المطار E18.

وتم التعرف على الأرقام كجزء من مشروع إدارة الرصف والممتلكات، حيث قامت الوزارة بتركيب وحدات حصر المركبات على جميع الطرق الاتحادية، مما يسهم في إعطاء إحصائيات بأرقام المركبات على كل طريق، من حيث قياس عدد المركبات في الساعة، ووزن ونوع المركبات والسرعات. وتجري هذه العملية أسبوعياً وشهرياً.

وتتجه إدارة المرور والدوريات في القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة نحو تكثيف تواجد دورياتها الشرطية في مختلف المسارات والشوارع الداخلية الخارجية إلى جانب رقباء السير، بهدف تنظيم سير المركبات وفك الاختناقات المرورية إن وجدت، فضلاً عن سرعة التوجه إلى مختلف البلاغات التي تصل إلى غرفة العمليات بسبب وقوع الحوادث المرورية المختلفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض