• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أرباحك بأخلاقك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 نوفمبر 2016

يقوم العمل التجاري دائماً على أساسيات أهمها وجود رأس مال جيد ووجود منتج جديد، ثم تأتي الإعلانات التي تقوم بالتعريف الجيد بالمنتج، ثم إبراز المنتج وتغليفه بصورة جيدة ثم يبدأ التسويق الجيد.

وهناك أساس قوي يزيد من انتشار المنتج والإقبال عليه، وبالتالي زيادة الأرباح، وهي الأخلاقيات التي سيتحلى بها البائع لنشر هذا المنتج، فمن أخلاقيات البيع أو التعامل مع العملاء الابتسامة، وهي الطريق الوحيد لقلب أي شخص، فازرع البسمة على محياك تكن قائداً جيداً، وأيضاً يجب التحلي بالتواضع، فزد من تواضعك تعلو مكانتك، وكذلك الإخلاص، وهي سمة قوية تثبت بها ذاتك، وبعد ذلك يأتي الصبر، فهو خلق قوي يجنبك الوقوع في كثير من المشاكل، وأيضاً العلم والمعرفة شهادة مهمة تثبت بها مدى جودة سلعتك، وأخيراً النظافة وهي باب لجذب العملاء.

فالأخلاقيات دائماً تكمل نقص المنتج أو مكان الموقع، كما تزيد من عدد العملاء وزيادة عدد العملاء تؤدي إلى زيادة الأرباح، وأيضاً زيادة العملاء تصنع قاعدة لدى المنتج، فالأسلوب الراقي في التسويق يصنع الفضول لدى العميل للاطلاع والتجربة.

وعندما تكسب عميلاً فإنك كسبت الشهرة من خلاله، والعكس صحيح.

من هنا ندرك أن المجتمع ينقسم إلى 3 أقسام، مجتمع مادي تحكمه المادة في كل التصرفات، والتفكير فقط بالربح والخسارة مهما كانت العواقب، وهذا مجتمع غير مريح والثاني المجتمع المناصبي، وهو أيضاً مجتمع تسود فيه نظرة السياسة والمنصب على كل أمور الحياة، فيصبح تفكيرنا فقط في الوصول إلى أعلى المناصب فتسود الرشوة والنفاق، وهذا مجتمع أيضاً غير مريح لمن أراد العيش براحة. والمجتمع الأخير هو المجتمع الأخلاقي، وهو مجتمع تحكمه الأخلاق والحب والعطاء والصدق والأمانة والمودة، هو كل المعاني النبيلة التي سيتحلى بها المجتمع، فهذا المجتمع هو من سيسوق المادة للخير والسياسة للأفضل، فهو المجتمع الأقوى والمربح.

مريم خالد سعيد

جامعة الإمارات العربية

تخصص إدارة أعمال

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا