• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حملة عنصرية إسرائيلية عبر « فيسبوك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 يوليو 2014

أيد عشرات الآلاف من الإسرائيليين حملة عنصرية على موقع «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي عبر شبكة الإنترنت دعت إلى قتل فلسطينيين، انتقاماً لثلاثة مستوطنين يهود قتلوا في الضفة الغربية المحتلة مؤخراً بعد أيام من اختفائهم.

وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أمس، أن صفحة «شعب إسرائيل يطالب بالانتقام» حصدت نحو 35 ألف «إعجاب» حتى بعد ظهر أمس الأول، ثم حُذفت من الموقع، وتضمنت الصفحة العديد من الصور والتعليقات العنصرية، من بينها صورة تظهر فيها امرأتان تحملان لافتة مكتوبة عليها عبارة «كراهية العرب ليست عنصرية بل إحدى القيم»، وصور لجنود بزي جيش الاحتلال الإسرائيلي، وهم يحملون أسلحة.

واستنكرت وزارة الخارجية الفلسطينية بشدة حملة التحريض الإسرائيلي على قتل الفلسطينيين. وأكدت، في بيان أصدرته في رام الله، أنها جاءت نتيجةً للتحريض المتواصل الذي تمارسه الحكومة الإسرائيلية وقياداتها السياسية والعسكرية ضد الشعب الفلسطيني، وبلغت الذروة خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة، من خلال تصريحات المسؤولين الإسرائيليين التي تدعو إلى قتل الفلسطينيين، ونشر ثقافة الكراهية والعنصرية والفاشية. وقالت «إذ تدين الوزارة بشدة هذه الحملة ورموزها، وتنظر إليها بخطورة بالغة، فإنها تدعو المجتمع الدولي إلى الوقوف بالجدية اللازمة تجاهها، الاعتراف الصريح بوجود الإرهاب والعنصرية والكراهية والفاشية داخل المجتمع الإسرائيلي».

(القدس المحتلة - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا