• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الجماهير واثقة بقدرة الفريق على الحسم

يا «الزعيم».. آسيا نصب «العين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 نوفمبر 2016

شمسة سيف (أبوظبي)

الحلم اقترب من الحقيقة.. ونسمات الكأس القارية تهب في سماء «دار الزين».. واقترب «الزعيم» من «الليلة الكبيرة»، وانطلاق الأفراح وليالي الملاح.

صحيح أن الحذر مطلوب، ولابد من التحلي بأقصى درجات التركيز، واحترام المنافس، إلا أن هناك «ومضات» تشير إلى أن العين قادم بقوة إلى زعامة نصف الكرة الأرضية، والمشاركة في مونديال الأندية، منها أن «البنفسج» يضم كوكبة من النجوم بقيادة «الموهوب» عمر عبدالرحمن، بالإضافة إلى أن الفريق يكفيه الفوز بهدف نظيف، عندما يواجه تشونبوك الكوري الجنوبي في إياب النهائي الآسيوي، في الساعة السادسة والربع مساء السبت المقبل، على استاد هزاع بن زايد، لأن الهدف الواحد يصطاد كل العصافير، ومنها تعويض خسارة الذهاب 1 - 2، والعودة إلى الزعامة القارية بعد غياب 13 عاماً، وتمثيل الكرة الإماراتية في مونديال الأندية باليابان. أيام قليلة فقط تفصل «زعيم الإمارات» من معانقة المجد الآسيوي للمرة الثانية في تاريخه، أيام تنتظرها جماهير الإمارات، وتتكاتف جميعها على يد واحدة، من أجل الوقوف والالتفاف حول العين ممثل الوطن، في المحطة الأخيرة من مشواره بدوري أبطال آسيا 2016.

تتفاءل «الأمة العيناوية»، بقدرة «البنفسج» على حصد النتيجة الإيجابية، والتي من شأنها أن تنصب «الزعيم» ملكاً على «عرش آسيا»، وحفز صاحب الحساب @alko0s اللاعبين بـ «تغريدة» قال فيها: «ضعوها نصب أعينكم، ودعم الأمة خلفكم، لا ننتظر منكم إلا تحقيق اللقب، كلنا ثقة بكم يا رجال».

وتواصل الجماهير في دعم «الزعيم» من خلال نشرها للعديد من التغريدات المحفزة والمشجعة، وقال الحساب @saifa_s: «نثق بكم، ونؤمن بقدراتكم، ونطمح من طموحكم، هي مباراة البطولة بإذن الله، وهي مباراة التربع على قمة آسيا بإذن الله».

وقال @SR77 «إن العودة من خارج الأرض بفارق هدف نتيجة ليست سيئة، ستخضعين يا آسيا وموعدنا السبت في «دار الزين»، قادرون على استعادة المجد الآسيوي، وبإذن الله سوف يتكرر هذا المشهد». ومن جهة أخرى، أعربت جماهير العين عن سعادتها بعودة المكبرات الصوتية في المدرجات في النهائي باستاد هزاع بن زايد، وقال الحساب @abdullahjuma1: «الجمهور يطلب «المايك»، وتم تلبية الطلب، الجميع معاً في خدمة العين نبغيها تكون آخر سلطنة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا