• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

نائب رئيس الدولة يترأس أول اجتماع لمجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 نوفمبر 2016

وام

ترأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الاجتماع الأول لمجلس إدارة «مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم» بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، حيث وجّه سموه أعضاء المجلس بالعمل على جذب أفضل العقول والكتب والمثقفين وعلماء اللغة للمكتبة، مؤكداً «نريد للمكتبة أن تكون بيتاً للحكمة يلتقي فيه الباحثون ويبدع فيه الشباب وتُصاغ فيه المعرفة».

وقال سموه «لا نريد المكتبة مكاناً للكتب فقط، وإنما مكاناً يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية والثقافية والمعرفية»، لافتاً سموه إلى أهمية المكتبة كمفهوم معرفي شامل، مشيراً بقوله: «نسعى إلى إعادة تعريف المكتبة كمعنى ومبنى في عالمنا».

وشدد سموه على الدور الذي ينتظر أن تقوم به المكتبة. وقال «هذه المكتبة هي استمرار للجهود التي تبذلها الدولة لترسيخ القراءة في المجتمع وجعل الكتاب جزءاً من الحياة».

جاء ذلك خلال اجتماع سموه في مكتبه في أبراج الإمارات مع أعضاء مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، الذي تم تشكيله مؤخراً، بحضور معالي محمد المر، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، ومعالي محمد عبدالله القرقاوي الأمين العام لمبادرات محمد بن راشد العالمية والتي تشكل المكتبة أحد أعضائها الجدد.

ووجّه سموه دعوته لأعضاء المجلس قائلاً: «أنتم فريق أكبر مشروع ثقافي في عام القراءة، ونريده أكبر مشروع معرفي في العالم العربي، ورصدنا له ميزانية كبيرة، وعقولاً كبيرة».

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن المكتبة تشكّل امتداداً لسلسة مشاريع ثقافية حيوية في دولة الإمارات تعمل على تعزيز الجهود والبرامج المؤسسية في «عام القراءة»، حيث قال سموه: «في عام القراءة، دولة الإمارات بفعالياتها ومبادراتها الثقافية والأدبية والمعرفية أصبحت أكبر مكتبة حية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا