• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مبادرتا توعية بالتعامل مع مسرح الجريمة في شرطة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 نوفمبر 2016

أبوظبي (وام)

أكد العميد الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان مدير عام الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي أهمية تطوير مستوى وكفاءة منتسبي القوة واطلاعهم على أحدث الممارسات العالمية في الوقاية من الجريمة ومواجهتها وأهمية التواصل المجتمعي للتوعية بمخاطر الجريمة وأثرها على الفرد والمجتمع، مشيراً إلى أن إدارة مسرح الجريمة التابعة للإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي تعي دورها والمهام والمسؤوليات الملقاة على عاتقها حيث أطلقت مؤخرا مبادرة «لأمننا نتعلم» ومبادرة «كن مبادراً» حيث تركز المبادرتان على أهمية توعية المجتمع بأهمية التعامل مع مسرح الجريمة والوعي بالسلوك غير السوي الذي قد يؤدي إلى ارتكاب الجرائم والتركيز على أهمية دور أفراد المجتمع بكافة قطاعاته للتفاعل مع الأجهزة الأمنية بما يكفل ويعزز من الدور الداعم للوقاية من الجريمة أو الوصول إلى فك غموض الجرائم.

من جانبه قال المقدم سالم خليفة الدرعي مدير إدارة مسرح الجريمة مدير مبادرة «كن مبادراً» إن المبادرة تهدف إلى توعية الجمهور بأهمية الحفاظ على مسرح الجريمة وعدم العبث في الآثار والموجودات في مسرح الجريمة حتى وصول المختصين والخبراء إلى الميدان.

وأضاف أنه سيتم توزيع مطويات ومنشورات على الجمهور والطلاب بمختلف المراحل ومن خلال زيارات ميدانية وزيارة مراكز التسوق والفعاليات والأنشطة العامة، إضافة إلى تقديم المحاضرات وعرض الأفلام القصيرة الهادفة للتوعية بأهمية مسرح الجريمة، مؤكداً أن إدارة مسرح الجريمة توفر أربع سيارات متنقلة مجهزة بكل أدوات العرض والتوعية بمسرح الجريمة للجمهور في الميدان. وأضاف الدرعي أن العمل الأمني والشرطي يتطلب إمكانيات بشرية وقدرات قادرة على التكيف والتطوير بما يتماشى مع مواكبة التحديات من خلال مؤسسة أمنية شرطية متطورة قادرة على مواجهة المخاطر والتحديات في عالم تحول إلى قرية صغيرة في ظل ثورة الاتصال وعالم التكنولوجيا، والعمل على طرح المبادرات المجتمعية لتعزيز ثقة الجمهور بالخدمات التي تقدمها الشرطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض