• الإثنين 02 شوال 1438هـ - 26 يونيو 2017م

مقتل جنديين بهجوم على مجمع حكومي في اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يوليو 2014

د ب أ

قتل جنديان يمنيان وأصيب ستة أخرون إثر هجوم صاروخي شنه مسلحون مجهولون اليوم الخميس على المجمع الحكومي برداع وسط اليمن، بالتزامن مع الهجوم على منزل وكيل المحافظة لشؤون رداع

الدكتور سنان جرعون.

وقال عبدالله ناصر الذهب، مدير مكتب المحافظ في رداع إن من قام بذلك الهجوم هم أفراد ينتمون الى تنظيم القاعدة، مشيراً إلى أنهم زرعوا صواريخ مؤقتة في مدرسة جمعان المحورية الواقعة بالقرب من المجمع الحكومي والأمن العام.

وأوضح الذهب أن تلك الصواريخ زرعت في جهتين، حيث انفجرت الصواريخ الواقعة في الجهة المقابلة للمجمع، بينما بقيت الصواريخ في الجهة الأخرى المقابلة للأمن العام كما هي إلى أن وصلت الجهات الأمنية وقامت بإبطال مفعول تلك الصواريخ.

وأشار الصحفي في رداع، ناصر الصامع لـ ( د.ب.أ) إلى إن أفراد قوات الأمن الخاصة قامت بملاحقة الأفراد المسلحين بعد محاولتهم اقتحام المجمع بعد الهجوم الصاروخي وقال :"وقعت اشتباكات ما بين الطرفين وتم القبض على أحد أفراد تلك العناصر الإرهابية بينما لاذ البقية بالفرار".

وتزامن ذلك الهجوم مع هجوم آخر شنه عناصر يعتقد انتمائها للقاعدة على نقطة أمنية قرب مطار سيئون التابعة لمحافظة حضرموت جنوب اليمن.

وتأتي تلك الهجمات في الوقت الذي يطارد فيه الجيش اليمني أوكار تنظيم القاعدة في عدة محافظات جنوبية منها أبين وشبوه من نهاية نيسان.