• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م

طموحات كبيرة لراشد القمزي في جولة الختام

لقب العالم لـ «الفورمولا2» يغازل فريق أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 أكتوبر 2017

خالد السعدي (ريبادورو)

تشهد ملحمة السباق الرئيس للجولة الختامية من بطولة العالم لزوارق الفورمولا2 اليوم التي تقام في مدينة ريبادورو البرتغالية منافسة قوية ومثيرة بين أبطال العالم والمحترفين في هذه الفئة في صراع السباق الأخير والمنافسة على لقب البطولة للموسم، والذي يتصدره فريق أبوظبي عن طريق زورقه 35 بقيادة راشد القمزي، ويبدأ التحدي اليوم والمنافسة بين 18 زورقا من أصل 23 زورقا حاضرة في موقع السباق، وفي قلب جبال مدينة ريبادورو الريفية.

ويستعد راشد القمزي لسباق مثير وقوي بطموح الحصول على المراكز الأربعة الأولى حتى يضمن الفوز بلقب البطولة خاصة أنه يبتعد عن أقرب منافسيه في الجدول والترتيب العام بفارق 12 نقطة، حيث يمتلك القمزي حاليا 32 نقطة، فيما يحل ثانيا في الترتيب السويدي بيري لوندن ورصيده 20 نقطة، ويأتي في المركز الثالث الفرنسي نيلسون موري ورصيده 16 نقطة، ورابعا السويدي جوهان أوستيربيرج برصيد 15 نقطة، وخامسا الروسي كونستانتين يوستينوف برصيد 15 نقطة أيضا.

وتبدأ احداث اليوم بالاجتماع التنويري الإلزامي للمتسابقين في التاسعة صباحا، لإيضاح أهم القوانين واللوائح في السباق الختامي، وبعدها تنتقل الإثارة إلى الماء مع التجارب الحرة والتي ستقام في العاشرة والربع وتستمر لساعة كاملة، وبعدها تهدأ الأمور في معسكر زوارق الفريق حتى الثالثة وخمس وأربعين دقيقة والتي ستشهد انطلاق سباق الجولة الرئيس والتحدي المرتقب لهذه الجولة، ويعقب ذلك تتويج الفائزين بألقاب الجولة ثم التتويج بألقاب بطولة العالم.

وأكد البطل راشد القمزي أنه ينافس دوما من أجل الفوز بالمراكز الأولى وحصد النصر، وكشف عن تصميمه بأن ينهي السباق لمصلحته في المركز الأول بالإضافة إلى مساهمة ذلك في فوزه بلقب البطولة، وقال: «بالرغم من أن حصولي على أحد المراكز الأربعة اليوم سيسهم في فوزي بلقب البطولة والموسم، إلا أنني أنافس لتحقيق المركز الأول».

وأضاف: لا يوجد ما يرهبني أو أخاف منه، نعم أحمل الاحترام لكل المتسابقين ولكن في الوقت ذاته فإنني أثق بقدراتي وقدرات الزورق لدي والجهاز الفني بحيث لا يوجد ما يخيفني لدى بقية المشاركين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا