• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

السيسي لرئيس وزراء لبنان: القوة العربية المشتركة تدافع ولا تعتدي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 18 يونيو 2015

القاهرة (وكالات) قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس إن القوة العربية المشتركة المرتقب تشكيلها «تدافع ولا تعتدي». جاء ذلك لدى استقباله، تمام سلام رئيس الوزراء اللبناني، حيث تم عقد جلسة مباحثات ثنائية بحضور رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب تلاها لقاء موسع بحضور وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وسفير مصر في لبنان، ومن الجانب اللبناني وزراء الزراعة، والطاقة والمياه، والسياحة، وسفير الجمهورية اللبنانية بالقاهرة. وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية إن السيسي رحب برئيس الوزراء اللبناني والوفد المرافق له، معربًا عن اهتمام مصر بمتابعة التطورات في لبنان وإدراكها للضغوط التي يعاني منها نتيجة الوضع الإقليمي المتوتر، ولاسيما في سوريا. كما شدد السيسي على أهمية الحفاظ على وحدة الشعب اللبناني ودعم نسيجه الوطني ودعم مؤسسات الدولة اللبنانية، ومؤسسات كافة دول المنطقة في مواجهة الضغوط والتحديات الناجمة عن تردي الأوضاع الأمنية في عدد من دولها. وأضاف المتحدث الرسمي أن السيسي أكد أن المرحلة الراهنة وما تشهده من تحديات تفرض على الدول العربية أن تتكاتف معاً ليس فقط من أجل حماية الأمن القومي العربي، ولكن أيضاً لاستعادة الدول التي سقطت في براثن الإرهاب، منوها إلى الدور الذي يمكن أن تقوم به القوة العربية المشتركة في هذا الشأن. كما أكد الرئيس أن القرار المصري سيظل مستقلاً وتحكمه اعتبارات المصلحة الوطنية المصرية، منوهاً إلى أن القوة العربية المشتركة ستدافع ولا تعتدي، وستحقق التوازن المطلوب في المنطقة بما يحفظ مقدرات الدول العربية ويصون أمن شعوبها. وفي الشأن السوري، أكد الرئيس المصري على أهمية الحل السياسي والحفاظ على مؤسسات الدولة السورية من الانهيار، بما يسهم في الحفاظ على السلامة الإقليمية للدولة السورية ويحقق وحدة أراضيها وشعبها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا