• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

القائمة في كل منفذ تشمل 120 إلى 160 صنفاً

600 منفذ بالدولة تطــرح السلع ثـابتة الأسعـار لعـام 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 نوفمبر 2016

بسام عبد السميع (أبوظبي)

تلقت وزارة الاقتصاد، أمس، قوائم الأصناف الغذائية والاستهلاكية، المثبتة أسعارها، من 600 منفذ بيع رئيس في الدولة يطرحون 4.5 ألف صنف وبعدد يتراوح بين 120 إلى 160 صنفاً في كل منفذ، وإضافة السوبر ماركت إلى منافذ عرض السلع ثابتة الأسعار على مدار عام 2017، بحسب الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في الوزارة.

وقال النعيمي في تصريحات للصحفيين أمس في أبوظبي «تدرس وزارة الاقتصاد حالياً ضم البقالات إلى منافذ طرح السلع ثابتة الأسعار على مدار العام اعتباراً من عام 2018 وذلك لتوفير تلك السلع لكافة المستهلكين وبكل منافذ البيع».

وأكد أن مبادرة تثبيت الأسعار التي طرحتها الوزارة منذ سنوات أسهمت في استقرار الأسواق وتوفير كميات كبيرة من السلع، مشدداً على استمرار البيع بالأسعار الحالية للعام 2017 للسلع الاستراتيجية «غذائية واستهلاكية».

ويتضمن تثبيت أسعار السلع صوراً عدة، أولها قيام منفذ البيع ببيع السلعة بأقل من سعر التكلفة، وثانيها بيع السلعة بسعر التكلفة، وثالثها بيع السلعة بسعر الشراء، مشيراً إلى أن الشكل الأكثر شيوعاً لدى غالبية منافذ البيع هو بيع السلعة بسعر الشراء وتثبيته.

وجدد النعيمي مطالبته المستهلكين، بالتواصل مع الوزارة عبر مركز اتصال حماية المستهلك على رقم 600522225 في حال وجود سلع تمت زيادة أسعارها، مؤكداً أن الوزارة تنظم مبادرات تهدف إلى نشر الوعي الاستهلاكي حول السلع والخدمات، وتعريف المستهلكين بحقوقهم، ونشر إرشادات توعوية في وسائل الإعلام المختلفة.

وأضاف النعيمي، نظمت الوزارة عدة اجتماعات مع الدوائر الاقتصادية ومنافذ البيع للاطلاع على تفاصيل قوائم السلع المثبتة ومواعيد طرحها، مشيراً إلى أن السلع المثبتة أسعارها تشمل سلعاً استراتيجية تستخدمها جميع الأسر والمستهلكين في الدولة، وفي مقدمتها أصناف من سلع الأرز والطحين والسكر والزيت والدجاج والبيض والمياه والحليب.

ونوه إلى أن الوزارة خاطبت منافذ البيع بضرورة الاستمرار في وضع قوائم السلع المثبتة أسعارها في أماكن بارزة، مشيراً إلى أن المستهلك شريك أساسي في الرقابة الميدانية، للتحقق من التزام منافذ البيع بمبادرة خفض الأسعار.

وأفاد بأن خطة الوزارة لعام 2017 تستهدف استمرار الاستقرار في الأسواق، ومتابعة التغيرات السعرية في السوق العالمية للسلع الاستراتيجية، مبيناً أن قوائم السلع مثبتة الأسعار تتوافر في 600 منفذ بيع بالدولة، تشكل أكثر من 90% من الحصة السوقية للسلع الغذائية والاستهلاكية، فيما تستحوذ البقالات ومحال السوبر ماركت «الصغيرة» على 10% من السوق المحلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا