• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

"حرب النجوم" يواصل تحطيم الأرقام القياسية في المداخيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 يناير 2016

أ ف ب

واصل الجزء الجديد من سلسلة أفلام "حرب النجوم" هيمنته باشواط على شباك التذاكر في أميركا الشمالية للأسبوع الثالث على التوالي محطما رقما قياسيا كان يحمله فيلم "آفاتار" على ما ذكرت شركتا "اكزبيتر ريليشنز" و"ديزني".   وتجاوز "ستار وورز: ذي فورس اويكنز" عتبة 1,5 مليار دولار من العائدات في العالم منذ بدء عرضه قبل 19 يوما، محققا 740 مليونا في أميركا الشمالية و770,7 مليونا في بقية الدول على ما ذكرت استوديوهات "ديزني" منتجة الفيلم.   وقد تراجعت عائدات هذا الجزء الجديد في أميركا الشمالية في الأسبوع الثالث مقارنة مع أسبوعه الثاني (149,2 مليونا) والأول (238 مليونا) إلا أنه استمر في تحقيق الأرقام القياسية.   ففي عطلة نهاية الأسبوع الثالثة له في الصالات في أميركا الشمالية، حصد عائدات قياسية قدرها 88,3 مليون دولار متقدما على "آفاتار" الذي حقق 68,5 مليونا في أسبوعه الثالث في العام 2009.   وحافظ الفيلم الكوميدي "داديز هوم"، الذي يتناول منافسة مؤثرة بين أب وزوج الأم، على المرتبة الثانية محققا 29 مليون دولار في أسبوعه الثاني ليصل مجموع عائداته إلى 93,6 مليونا.   وحقق فيلم الويسترن الجديد "ذي هيتفول ايت" من إخراج كوينتن تارانتينو تقدما كبيرا منتقلا من المرتبة العاشرة إلى المركز الثالث مع 16 مليون دولار (29,6 مليونا في المجموع).   واحتفظ فيلم "سيستيرز" من بطولة تينا فيي وايمي بولر بالمرتبة الرابعة محققا 12,5 مليون دولار تلاه "الفين اند ذي تشيبمانكس: رود تشيب" في المركز الخامس مع 11,8 مليون دولار.   وتراجع فيلم "جوي" من المرتبة الثالثة إلى السادسة وهو من بطولة جنيفير لورنس وبرادلي كوبر وروبرت دي نيرو. وقد حصد 10,4 ملايين دولار.   وحافظ "ذي بيغ شورت" على المرتبة السابعة محققا تسعة ملايين دولار فيما تراجع "كونكاشن" من المرتبة السادسة إلى الثامنة مع ثمانية ملايين دولار.   وتراجع فيلم "بوينت بريك" مرتبة واحدة وحل في المركز التاسع محققا 6,8 ملايين دولار وكذلك فعل الجزء الأخير من سلسلة "هانغر غيمز: موكينجاي بارت 2" الذي حقق 4,6 ملايين دولار (274,2 مليونا منذ سبعة أسابيع) ليحتل المرتبة العاشرة.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا