• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الذكرى 15 لتأسيسها وتخريج دورة 2016

منصور بن محمد يشهد احتفال أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 نوفمبر 2016

دبي (وام)

شهد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم احتفالية أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة - إحدى المؤسسات الجامعية الرائدة عالميا في مجال إدارة الضيافة والتابعة لمجموعة جميرا العلامة الفاخرة عالميا في قطاع الضيافة - بالذكرى الـ 15 لتأسيسها وبتخريج الدفعة الـ 12 من طلاب الأكاديمية وذلك في فندق جميرا أبراج الإمارات.

وبدأ الحفل الذي شهده إلى جانب سموه أحمد بن بيات، نائب الرئيس والعضو المنتدب لدبي القابضة وفاضل العلي، الرئيس التنفيذي لدبي القابضة بعزف السلام الوطني لدولة الإمارات.

وقالت جودي هو، المدير العام لأكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة في كلمة لها ألقاها نيابة عنها رئيس قسم الضيافة في دبي القابضة جيرالد لوليس إن الالتزام الذي أولته أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة بتوفير تعليم عالي الجودة وخدمة الطلاب والقطاع والمجتمع على مدى أكثر من 15 عاما جعل منها مؤسسة تتبوأ حاليا مكانة مرموقة ضمن أفضل أكاديمية الضيافة على صعيد دول مجلس التعاون الخليج ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأضافت «هذه هي الدورة الثانية عشرة لكوكبة خريجي أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة وفي ظل التزام دبي البارز في تطوير قطاع الضيافة والسياحة فإن أمام خريجي الأكاديمية فرص عمل مميزة محليا وإقليميا وعالميا.. ولقد لاحظنا مدى التطور الذي حققه هؤلاء الطلبة في مجال عملهم وتفاعلهم مع المجتمع ومساهماتهم للمؤسسات التي عملوا فيها إلى جانب الإنجازات المميزة التي سطروها في كل مجال».

ثم قام سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم بتوزيع الشهادات على الخريجين البالغ عددهم 79 طالباً وطالبة من 41 دولة من بين هؤلاء الطلاب حصل واحد على شهادة مساعد في إدارة الأعمال في إدارة الضيافة الدولية وثمانية تخرجوا بشهادة مساعد علوم إدارة الضيافة الدولية بينما نال 51 طالبا شهادة البكالوريوس في علوم إدارة الضيافة الدولية وتخرج 19 طالبا بشهادة الماجستير في إدارة الأعمال.

وقال معالي محمد عبدالله القرقاوي، رئيس دبي القابضة: «شكل إطلاق مجموعة جميرا لـ«أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة» قبل خمسة عشر عاما منعطفا مهما بالنسبة لنا في دبي القابضة وخطوة نفخر ونعتز بها كأول مبادرة من نوعها في المنطقة وبالفعل بدأت الأكاديمية منذ ذلك الحين في استقطاب ألمع المواهب من مختلف دولة الإمارات والعالم لبناء كوادر متميزة من المحترفين الذين سيسهمون في تعزيز كفاءة وجودة أداء القطاعين الفندقي والسياحي بما يلبي تطلعات زوار وسكان الدولة وبما يرتقي إلى المكانة المرموقة التي تتمتع بها عموما على خريطة السياحة العالمية، وإلى جانب المساهمة في دفع عجلة النمو المتواصل لقطاع السياحة في الدولة تتيح الأكاديمية الفرصة المناسبة للطلاب من أجل الحصول على درجات علمية رسمية ومعترف بها دوليا في هذا القطاع الحيوي والذي يلعب دورا محوريا في دفع عجلة التنويع الاقتصادي».

وأضاف: «تتمتع دبي بسمعة عالمية مرموقة باعتبارها إحدى أكثر وجهات السياحة والضيافة والأعمال جاذبية في العالم الأمر الذي يجسده النجاح الكبير الذي سجلته الأكاديمية ومجموعة جميرا ككل.. وإنه لفخر عظيم لنا أن نكون لاعبا رئيسيا في تحقيق رؤية دبي السياحية وسنواصل الاستثمار في دعم الجهود التي تبذلها دبي لترسيخ ريادتها في قطاع السياحة والضيافة الذي يلعب دورا محوريا في دعم نمو وتطور اقتصاد دبي غير النفطي بما يقود إلى تنمية اقتصادية مستدامة وشاملة».

من جانبه، قال ستيفان ليسر، الرئيس التنفيذي لمجموعة جميرا «أود أن أتقدم بالتهنئة إلى أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة لإنجازاتها الرائعة على مدى 15 عاما.. ونحن نعلم إن توظيف خريجي الأكاديمية يعني للمؤسسات طاقات شبابية مفعمة بالنشاط والذكاء والقدرة على تحقيق مساهمة فاعلة إلى مجموعة جميرا منذ اليوم الأول. ونحن فخورون لمساعدة الطلاب خلال دراستهم ومن خلال عملهم وإرشادهم ليحققوا أفضل بداية في عملهم في قطاع الضيافة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا