• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

التوطين تعزز آليات حل المنازعات العمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 أكتوبر 2017

دبي (الاتحاد)

نظمت وزارة الموارد البشرية والتوطين، على مدار يومين، ورشة عمل «تعزيز القدرات في حل والوقاية من المنازعات العمالية الفردية»، وذلك في إطار تنفيذ برنامج التعاون الفني بين الوزارة ومنظمة العمل الدولية، بهدف تقديم الدعم التقني، وبناء القدرات في مجال حل المنازعات العمالية والوقاية منها.

وقال محمد مبارك، مدير إدارة علاقات العمل في وزارة الموارد البشرية والتوطين: «إن دولة الإمارات تولي اهتماماً خاصاً بملف حقوق الإنسان، لذلك عملت وزارة الموارد البشرية والتوطين، وفقاً لتوجيهات القيادة الرشيدة، على تعزيز الآليات والممارسات الخاصة بالوقاية وحل المنازعات العمالية، وفقاً للمعايير والضوابط والممارسات الدولية ذات الصلة.

وأكد مبارك أن وزارة الموارد البشرية والتوطين لا تدخر أي جهد من أجل دعم اتفاقات التعاون والشراكات الاستراتيجية مع منظمة العمل الدولية وبقية المؤسسات الدولية والإقليمية والمحلية المعنية بهذا الملف الحقوقي المهم، بهدف تعزيز القدرات الإدارية والفنية في مجال حل المنازعات العمالية الفردية والوقاية منها.

وأوضح أن الوزارة تطبق سياسات ونظم عمل تضمن تحسين كفاءة خدمات تسوية المنازعات العمالية وجودة أدائها من حيث السلوك الإداري وتوسيع نطاق تغطيتها، بهدف إزالة أي حواجز قد تعوق الوصول إلى العدالة المنجزة التي يعززها ويدعمها قانون العمل الإماراتي والقرارات المنفذة له وبما يتماشى مع توجيهات القيادة الرشيدة.

وأضاف مدير إدارة علاقات العمل أن وزارة الموارد البشرية والتوطين تعمل على دعم قدراتها من أجل تطوير الأدوات الفنية والخطط التشغيلية تعزيز خدمات الوقاية والتوعية بالنزاعات العمالية وتسويتها من خلال تعزيز ثقافة الامتثال الطوعي بالقانون، وفقاً لسياسات الشفافية والعدالة، وتحقيقاً للالتزامات التعاقدية بين أصحاب العمل والعمال وحماية حقوقهما، وبما يتناسب مع رؤية دولة الإمارات في هذا الشأن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا