• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

هوس المنصات الافتراضية يسيطر على الشباب الصيني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 أكتوبر 2017

شنغهاي (أ ف ب)

كثيرون هم الصينيون الذين يخوضون مجال المنصات والألعاب الافتراضية ليلا لكسر دوامة الملل في حياتهم اليومية، وأبرزها منصة «بيليبيلي.كوم» التي تضم 150 مليون مستخدم. وتمزج هذه المنصة بين الرسوم المتحركة ومقتطفات من مسلسلات تلفزيونية ومحتويات ينتجها المستخدمون غالبا ما تكون مستوحاة من أجواء ألعاب الفيديو وقصص المانغا والرسوم والمتحركة اليابانية.

وفي بلد سكانه من كبار مدمني الهواتف الذكية، تتيح منصات من قبيل «بيليبيلي.كوم» لمصوري الفيديو نشر إنتاجاتهم على الانترنت والتواصل مع جمهور عريض وحتى تحقيق الشهرة في بعض الأحيان. وسرعان ما ازدهرت المنتجات الإلكترونية المشتقة من الرسوم المتحركة والقصص المصورة وألعاب الفيديو اليابانية وباتت تشكل في الصين قطاعا تبلغ قيمته مليارات الدولارات، بحسب تقديرات مجموعة «سي آي كونسالتينغ». غير أن «بيليبيلي.كوم» تقدم أيضا لمستخدميها أدوات تفاعلية رائجة جدا، من قبيل مساحات شاسعة للتفاعل وعرض التعليقات مباشرة. ويقول تشن روي، رئيس المنصة في مقابلة مع وكالة فرانس برس، «الجميع يخشى الوحدة ويتطلع إلى عالم افضل تكون فيه حرية التعبير مطلقة».

ويلفت إلى أن جيل الألفية المعروف بـ «ميلينييلز» الذي نشأ على وقع تطور الإنترنت متعلق بالعالم الافتراضي حيث تكون حياته أكثر إثارة. وبحسب تقديرات خبراء، تضم الصين نحو 300 مليون مستخدم لهذه المنصات الإلكترونية وينفق كل واحد منهم ما يوازي 300 دولار في السنة.

وتشبه محتويات «بيليبيلي.كوم» مغارة علي بابا حيث 70% من المنتجات هي من إعداد المستخدمين وتتنوع بين خطابات هزلية وعروض ترفيهية وتعليقات على آخر صيحات الموضة والتكنولوجيا، فضلا عن الرسوم اليابانية المتحركة بالطبع. وحتى رابطة الشبيبة الشيوعية فتحت حسابا فيها تشيد من خلاله بالحزب الحاكم.

ويرى هوانغ يانهوا المحلل في مكتب «آي ريسرتش كونسالتينغ» في هذه المنصات حاضنة للمحتويات الصينية الأصلية، فالقطاع مدعوم بالقدرة الشرائية للشباب «المولود بعد العام 1990 والذي التحق بسوق العمل». ويثير هذا الوضع مطامع عمالقة الانترنت في الصين، فمجموعة «تنسنت» التي تنتج الألعاب الإلكترونية أطلقت في العام 2012 منصة لمحتويات الفيديو تحت اسم «تنسنت كوميكس» واستثمر العملاق «علي بابا» 50 مليون دولار سنة 2015 في منصة «أكفون» المنافسة المباشرة لـ «بيليبيلي.كوم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا