• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قصة مثل

«اللي ميعرفش يقول عدس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يوليو 2014

مثل يردده كثيرون، لكنه ينسب إلى أهل مصر، وتشير كتب السيرة إلى أنه من قديم الزمان، وقصته تعود إلى تاجر كان يبيع في دكانه البقوليات عامة، ومنها العدس والفول، وذات مرة تعرض لهجوم لص غافله وسرق نقوده، وما إن لاحظ التاجر ما فعله السارق، هم وجرى خلفه في محاولة للحاق به، وفي أثناء جرى اللص واصراره على الهرب، فجأة تعثرت إحدى قدميه في حمله، فوقع الشوال وتبعثر كل ما فيه أمام المارة، واستغرب الناس من رؤية حبات عدس تتناثر على الأرض، وتاجر يركض خلف رجل ويتهمه بأنه لص.. فظنوا أن السرقة بعض العدس، فلاموا التاجر، وعتبوا عليه وقالوا له: كل هذا الضجيج من أجل حبات العدس التي تناثرت في الطريق؟ أما في قلبك رحمة ولا تسامح؟؟ فرد التاجر الرد الشهير الذى نردد مقولته من دون أن نعرف سبها وقال: اللي ميعرفش يقول عدس.

ومن وقتها والمقولة أصبحث مثلاً يقال حينما يتدخل الناس ويبدون برأيهم من دون علم..ولو في أمور تحتاج إلى دراسة وتخصص.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا