• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م

تجرى مباحثات بشأنها مع الناقلات الكبرى والاقتصادية في الإمارات

«بوينج»: طائرة جديدة لسد فجوة السوق متوسطة المدى

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 أكتوبر 2017

مصطفى عبد العظيم (سياتل)

كشفت شركة بيونج الأميركية عن خططها للشروع في برنامج جديد لإنتاج طائرة متوسطة الحجم تغطي فجوة السوق الوسطى بين طائراتها من عائلة 787 وعائلة 737 ماكس 10، وذلك بحسب مارتي بينتروت نائب الرئيس لمبيعات الطائرات التجارية لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وروسيا في الشركة.

وقال بينتروت إن الطائرة الجديدة التي تصل سعتها المقعدية إلى نحو 230 راكباً وتطير لمسافة تزيد عن 6 آلاف ميلا ولمدة تتراوح بين 7 إلى 8 ساعات، ستمكن شركات الطيران الكبرى والاقتصادية معاً من تحقيق عوائد اقتصادية ملحوظة بالنظر إلى كفاءتها التشغيلية، لافتاً إلى وجود اهتمام كبير من الناقلات الجوية في الشرق الأوسط وأوربا وأميركا بهذا البرنامج.

وأوضح خلال لقائه مع ممثلي الصحف العربية في مقر شركة بوينج بسياتل، أن الشركة تقوم حالياً بالحديث مع عدد محدد من شركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط وخاصة الناقلات الإماراتية كطيران الإمارات وفلاي دبي والعربية للطيران حول الطائرة الجديدة، مشيراً إلى أن هناك مؤشرات على الاهتمام بهذا الطراز الجديد الذي من شأنه أن يخدم خطط الناقلات الجوية في المنطقة.

وكشف بينتروت عن قيام شركة بوينج الأسبوع الماضي بتعيين مدير لبرنامج الطائرة الجديدة التي لم تحدد تسميتها بعد رغم ما تشير إليه التكهنات بأنها ستحمل علامة «797»، لافتاً إلى أن البرنامج يطلق عليه حالياً اختصار اسم «NMMA» أو برنامج «طائرات السوق الوسطي الجديد»، مشيراً إلى أنه لم يتم حتى الآن اتخاذ قرار رسمي بشأن المضي قدماً في هذا البرنامج لكن الشركة تواصل العمل على وضع تفاصيل نموذج الأعمال لهذا البرنامج.

وأشار إلى أن الطائرات ذات الحجم المتوسط الجديدة ستمكن الناقلات الاقتصادية مثل فلاي دبي وغيرها من تسير رحلات إلى مدى أبعد عن تلك التي تطير إليها بطائرات 737 اكس الجديدة، حيث ستتمتع هذه الطائرة بإمكانيات جديدة وستكون أكثر كفاءة في استهلاك الوقود مع تحسن كبير في التكنولوجيا التي ستنعكس على الأداء الاقتصادي للطائرة بشكل إيجابي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا