• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

وقعا اتفاقية تعاون مشتركة

«التقنية» وبلدية دبي يدعمان تطبيقات الطلبة للهواتف الذكية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 نوفمبر 2016

دينا جوني (دبي)

وقعت كليات التقنية العليا اتفاقية تعاون مع بلدية دبي بهدف العمل معاً على تطوير تطبيقات ذكية، لدعم توفير البيئة المساندة للمجتمع وتقديم خدمات بشكل سريع ومبتكر في المجالات التجارية والصناعية والأكاديمية، وذلك من خلال «مركز تطوير تطبيقات الهواتف الذكية» في كلية التقنية بالشارقة. وتوفر الاتفاقية فرص للطلبة للعمل على مشاريع حقيقية وتطويرها إضافة لفرص التوظيف والرعاية.

وقع الاتفاقية كل من الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا والمهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي، بحضور الدكتور عادل العامري نائب مدير كليات التقنية للاستراتيجية والاتصال، والدكتور خالد الحمادي مدير كلية دبي للطلاب وعدد من المسؤولين من الجانبين.

وطبقا لبنود الاتفاقية، تلتزم بلدية دبي بتوفير مشاريع تقنية للطلاب وتكليفهم بالعمل عليها وتنفيذها ضمن متطلباتهم الدراسية، وتوفير التطبيقات التي تتطلب إجراء اختبارات جودة لها، ليقوم الطلاب بتنفيذ تلك الاختبارات وفق معايير محددة، مع توفير الأجهزة اللازم للطلاب للقيام المشاريع التقنية المكلفين بها، وكذلك تبادل الخبرات والبحوث بين الجانبين حول أحدث التقنيات المتعلقة بالتطبيقات الذكية، وتوفير فرص التوظيف للطلاب، وتقديم الرعاية لعدد منهم خلال العام الأكاديمي ممن سيعملون على تنفيذ المشاريع التقنية.

بينما تلتزم كليات التقنية العليا وفقا للاتفاقية بتخصيص المشاريع المقدمة من البلدية للطلاب للعمل على تنفيذها في مركز تطوير تطبيقات الهواتف الذكية في الشارقة، وتوفير موقع لتقييم واختبار الأفكار أو المشاريع أو التصورات المطروحة من قبل البلدية داخل مركز التطبيقات، وتقديم مركز اختبار لأي من التطبيقات التي تقوم البلدية بتطويرها وتحتاج إلى اختبار شامل قبل طرحها في الأسواق.

وأكد الدكتور الشامسي أهمية هذه الاتفاقية مع بلدية دبي والتي تعكس اهتمام الجانبان بالتقنيات الحديثة وخاصة مجال التطبيقات الذكية التي أصبحت اليوم ذات أهمية كبيرة مع توجه الدولة نحو تحقيق مفهوم «المدن الذكية» القائم على استغلال التقنيات الرقمية في تحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية للمجتمعات. وقال إن المبادرة التي تم الإعلان عنها مؤخراً بإنشاء أول مجلس للثورة الصناعية الرابعة على مستوى العالم، يعكس توجهات قيادتنا الرشيدة لاستشراف المستقبل والاستعداد من الآن لمواجهة التحديات والتغيرات بجاهزية عالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض