• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ترك فرقته الغنائية رغم نجاحها وشهرتها

شاعر فرنسي يعتنق الإسلام بعد رحلة بحث عن الحقيقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يوليو 2014

الاتحاد نت

أعلن الشاعر الفرنسي فرانسوا كورتيا، اعتناقه الإسلام بعد مروره بالإلحاد ثم الديانة المسيحية.

وقالت جريدة "الأنباء" إن الشاعر، الذي ترك وراءه آلاف المعجبين والمعجبات لقصائده الغنائية الراقصة، لم يجد في الإلحاد والمسيحية ما يمنحه الأمان والطمأنينة.

فرانسوا، الذي عدل اسمه إلى عبدالله بعد الإسلام، لم يبالِ بتوسلات المعجبين والمعجبات، ممن يتابعون الفرقة الغنائية التي كانت تجوب مقاطعة "ليون" الفرنسية لتحيي الحفلات الغنائية في العديد من المسارح والمواقع العامة.

وقرر -بعد مشوار طويل من التأمل والتفكير- أن يعتنق الإسلام ويبدأ حياة جديدة شعر معها بالطمأنينة التي فقدها 31 عاماً.

عبدالله ولد في إحدى ضواحي مدينة "ليون" لوالدين ملحدين لا يعترفان بالديانات. كان أبوه طبيباً جراحاً على مستوى المدينة، وأمه معلمة يشار إليها بالبنان.

لم يشعر الصبي المدلل، خلال سنوات الطفولة، بنقص مادي أو معنوي بل كان مثالاً للطفل السعيد الذي يحلم أطفال المدينة أن يعيشوا مثله. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا