• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

2.4 مليار درهم تجارة الإمارة وتركمانستان العام الماضي

وفد تركماني يطلع على تجربة العمل الجمركي بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 18 يونيو 2015

دبي (الاتحاد)

اطلع وفد من الهيئة الوطنية للجمارك في جمهورية تركمانستان على تجربة دبي في تطوير العمل الجمركي، حيث قام بزيارة كل من جمارك دبي وجمارك دبي العالمية، بهدف تعزيز التعاون والتنسيق المشترك.وضم الوفد الضيف الوزير خوجام قولييف، رئيس الهيئة الوطنية للجمارك، وييغن مرادوف، من دائرة التجهيزات والمعدات والأمتعة الآلية التابعة الهيئة الوطنية للجمارك في جمهورية تركمانستان، وميريت إلياسوف، السكرتير الثاني في سفارة تركمانستان في دولة الإمارات.

واطلع الوفد الزائر في مستهل الزيارة على تجربة جمارك دبي في تطوير واستخدام أحدث التطبيقات الذكية لتقنية لجمارك دبي التي تهدف للارتقاء بمستوى العمل الجمركي، وقدم فريق جمارك دبي للوفد عرضاً توضيحياً عن نظام «مرسال2»، الذي حقق نقلة نوعية في العمل الجمركي، نظراً للإمكانيات الضخمة والتقنيات الحديثة التي يعتمد عليها، ودوره الكبير في تيسير التجارة المشروعة وتحقيق أفضل مستويات الرقابة والالتزام.ويوفر نظام مرسال2 أكثر من 80% من الوقت اللازم لإنجاز المعاملات الجمركية، مما يساعد على اختصار الوقت والجهد وتحسين العائد للمتعاملين، كما استمع الوفد إلى شرح حول محرك المخاطر الذي طورته الدائرة لتشخيص المخاطر في الشحنات التجارية، وأتاح تقييم نحو 84% من المعاملات غير الخطرة وتخليصها آلياً وبدون تدخل بشري في أقل من دقيقتين.واطلع الوفد على اجراءات العمل في عمليات المسافرين بالمبنى رقم (3) من خلال جولة له بالمبنى شملت غرفة المراقبة والسيطرة الرائدة في أداء مهامها كغرفة عمليات جمركية على المستوى الإقليمي والدولي، حيث ترتبط بشبكة تلفزيونية تقنية متطورة للمراقبة عن بُعد، وآلية للتواصل بين العاملين في الغرفة والمفتشين الجمركيين في مباني مطار دبي، وزار الوفد قسم الأجهزة الداخلية، حيث اطلع على سير وإجراءات عمليات التفتيش للحقائب منذ وصول الطائرة وتفريغ الحقائب على حزام المناولة ولغاية استلام المسافر للحقيبة وخروجه من الحرم الجمركي بالمطار.

كما اطلع الوفد على «مركبة الكاشف» الابتكار الجمركي المتميز الذي تم تطويره داخليا بناءً على فكرة مبدعة تقدم بها أحد موظفي الدائرة، وهي مركبة متنقلة صديقة للبيئة تعمل بالطاقة الكهربائية، وتستخدم داخل المطارات وتجمع 16 جهازاً للتفتيش، يتخصص كل جهاز منها في اكتشاف أنواع معينة من المواد المحظورة.

وأعرب الوزير خوجام قولييف عن إعجاب الوفد الزائر بالأنظمة والتقنيات التي طورتها جمارك دبي للارتقاء بمستوى العمل الجمركيوقال سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: «نحرص على تعزيز التعاون مع الهيئة الوطنية للجمارك في جمهورية تركمانستان لدعم جهودهم في تطوير العمل الجمركي، انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، بمساعدة الدول الصديقة على تعزيز أدائها الاقتصادي، وعرض تجربة الإمارة الرائدة في التطوير بما يدعم جهودهم الرامية إلى التنمية والتقدم».

وأضاف: «أصبحت تجربة الإمارات عموماً ودبي على وجه الخصوص نموذجاً عالمياً في التطوير والتنمية الاقتصادية المستدامة، ما جعل الكثير من دول العالم تسعى للتعرف على تجربتنا الرائدة، وتتطلع للاستفادة من خبراتنا المتراكمة في كافة المجالات، ونحن ننطلق الآن إلى مستوى أعلى من الإنجازات بفضل مبادرات القيادة لتحفيز الإبداع والابتكار والتطوير، واستخدام أحدث التطبيقات الذكية في تقنية المعلومات لتحقيق أهداف رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 بالانتقال إلى اقتصاد المعرفة، ومواكبة تحول دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً».

من جانبه قال أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي: «أصبحت تجربة التطوير في جمارك دبي، نموذجاً يحتذى من قبل هيئات وإدارات الجمارك عديدة حول العالم، وهذا ما نلمسه ونستقبله من أراء خلال زياراتنا الخارجية واستقبالاتنا لهذه الوفود، حيث أبدت الكثير منها اهتمامها بالتعرف على الابتكارات والأفكار الجديدة التي طورتها الدائرة وأدخلتها إلى العمل الجمركي لتحسين كفاءة الأداء عبر اختصار الوقت والجهد اللازم لتخليص الشحنات التجارية، من أجل تعزيز القيمة المضافة التي تقدمها دبي للتجار والمستثمرين لتمكينهم من تعزيز العائد من عملياتهم التجارية، نتيجة لاختيارهم الإمارة مقصداً لتجارتهم».

وبلغت قيمة تجارة دبي الخارجية مع تركمانستان في العام 2014 نحو 2.4 مليار درهم، وبلغت قيمة تجارة الإمارة معها في الربع الأول من العام 2015 نحو 445 مليون درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا