• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ضماناً لمرونة الرحلات وسرعتها

مبنى خاص لطواقم «الاتحاد» الجوية يوفر إجراءات وخدمات ذكية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 نوفمبر 2016

رشا طبيلة (أبوظبي)

لم تعد تجربة السفر لدى طواقم طائرات «الاتحاد للطيران» تقليدية مثل أي مسافر آخر، بل أصبحت اليوم مميزة وفريدة من نوعها، فلهم مبنى خاص بالقرب من مطار أبوظبي الدولي، لإتمام إجراءات سفرهم بأساليب وطرق ذكية وبمرونة وفعالية عالية، ليصلوا إلى طائراتهم في وقت لا يتجاوز 25 دقيقة مقارنةً بـ40 دقيقة سابقاً.

فـ«الاتحاد للطيران»، وقبل نحو سنة، قررت تسهيل السفر على طواقمها من طيارين ومضيفين، فأنشأت مبنى خاصاً لهم أطلقت عليه اسم «مركز الإحاطة والتوجيه للطواقم الجوية»، يضم إجراءات وخدمات وأجهزة ذات تقنية عالية وذكية، وشهد منذ افتتاحه نحو 1,2 مليون حركة أو عملية سفر من أفراد الطواقم الجوية.

ومركز الإحاطة والتوجيه هو مرفق يضم الجانب الجوي والجانب الأرضي ويخدم أيضاً جهات حكومية تابعة للشرطة والجمارك والهجرة، ويلبي كل متطلبات الصحة والسلامة الضرورية والمحددة من قبل السلطات ذات الصلة.

وقال الكابتن ماجد المرزوقي، نائب الرئيس للعمليات التشغيلية في «الاتحاد للطيران»، في جولة للصحفيين، إن المركز يوفر تجربة مميزة لطواقم الشركة من خلال توفير حلول تقنية وذكية خلال رحلتهم منذ الدخول حتى وصول الطائرة، إضافة إلى توفير وقت إجراءات السفر من 35 إلى 40 دقيقة في المطار سابقاً إلى وقت يتراوح بين 20 و25 دقيقة فقط.

وأشار إلى أن المسافر يبدأ رحلته بإدخال معلوماته عبر جهاز ذكي ليتم تسجيله، ثم تخرج له البطاقة التي توضع على حقيبته، ومن ثم يتوجه إلى نظام مناولة الحقائب الذي لا يبعد سوى بضعة أمتار لوضع حقيبته، ثم يتوجه إلى منصة استقبال حيث يتم تقديم له معلومات حول تفاصيل رحلته، فالطيار يحصل على تفاصيل خاصة به في الرحلة وحالة الطقس وجدول الرحلات في حين يحصل طاقم الضيافة على معلومات تخصهم أيضاً حول الرحلة والمسافرين ومتطلباتهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا