• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

المعارضة السورية تحاصر قرية في منطقة الجولان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 17 يونيو 2015

أ ف ب

يحاصر مقاتلو المعارضة السورية قرية في محافظة القنيطرة في جنوب غرب البلاد حيث تدور معارك عنيفة بينهم وبين قوات النظام ومسلحين موالين لها تسببت بمقتل 24 عنصرا من الطرفين.

وأفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن المرصد، اليوم الأربعاء، عن معارك عنيفة بدأت أمس في الريف الشمالي لمحافظة القنيطرة "وتمكن مقاتلو الكتائب من السيطرة على تلة شمال قرية "حضر" التي باتت محاصرة تماما".

وأوضح أن أهمية القرية، التي يقطنها سكان دروز، تكمن في أنها محاذية لحدود هضبة الجولان المحتلة من جهة ولريف دمشق حيث معاقل المعارضة المسلحة من جهة أخرى.

واستقدمت الكتائب المقاتلة، التي تسيطر على القسم الأكبر من محافظة القنيطرة، تعزيزات من مناطق أخرى قريبة. وأشار المرصد إلى أن "مقاتلين من الطائفة الدرزية يقاتلون إلى جانب قوات النظام".

وقتل في المعركة منذ يوم أمس، 14 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وعشرة من كتائب المعارضة.

ويأتي هذا التطور بعد سلسلة حوادث استهدفت مناطق درزية، بينها إطلاق عناصر من جبهة النصرة النار على سكان قرية درزية في محافظة ادلب (شمال غرب) ما تسبب بمقتل عشرين مدنيا وأثار تنديدا واسعا، واندلاع مواجهات عند حدود محافظة السويداء حيث يعيش القسم الأكبر من دروز سوريا، بين قوات النظام ومقاتلي المعارضة.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا