• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الهوية» تطلق «ميثاق التعلم المؤسسي» الأول على مستوى الشرق الأوسط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 يوليو 2014

أطلقت هيئة الإمارات للهوية “ميثاق التعلم المؤسسي” كأول جهة حكومية على مستوى منطقة الشرق الأوسط تقوم بتطبيق وتفعيل مبادرة من هذا النوع، في إطار سعيها لنشر ثقافة التميز والتعلم المستمر بما يساهم في دعم صناعة القرار في الدولة وتحقيق التنمية الشاملة والتحول نحو الحكومة الذكية وتطوير العمل الحكومي الإلكتروني.

ونصّ الميثاق على أن يلتزم جميع مدراء ورؤساء الأقسام والوحدات التنظيمية في الهيئة بالسعي المستمر نحو التميز وتطوير الأداء من خلال التعلم المؤسسي والجماعي والفردي، وترسيخ التعلم كأسلوب عمل وثقافة تسعى الهيئة لغرسها لدى موظفيها في مختلف القطاعات والإدارات والأقسام، والعمل على خلق بيئة خالية من ثقافة اللوم أو الخوف. وأكّدت الهيئة في الميثاق حرصها على الاستفادة من الأخطاء والتحديات من خلال تحويلها إلى فرص للتعلم، باعتبار أنّ كل تجربة مؤسسية تمر بها هي فرصة جديدة تصب في هذا الإطار، مشيرة إلى التزامها بالاستثمار في التعلم الواعي الرسمي وغير الرسمي، وبالسعي نحو توفير أفضل فرص التعلم على مختلف المستويات لكافة موظفيها دون تمييز أو تفرقة.

( أبو ظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض