• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«دبي للمعاقين» يطلق مهرجانه الرمضاني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 يوليو 2014

انطلقت مساء أمس في نادي دبي للمعاقين فعاليات المهرجان الرمضاني لعام 2014، والذي ينظمه النادي في كل عام احتفالا بشهر رمضان الكريم، متضمنا العديد من الفعاليات الرياضية الترفيهية والاجتماعية والثقافية.

وافتتح ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي للمعاقين الدورة الثالثة من مسابقة دبي للقرآن الكريم لذوي الاعاقة للجنسين على مستوى الدولة والتي تقام تحت رعاية كريمة من حرم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، الشيخة روضة بنت احمد بن جمعة آل مكتوم.

وتعد هذه المسابقة من أولى المسابقات التي تركز على الإعاقة الذهنية، إضافة للإعاقات الأخرى مثل الحركية والشلل الدماغي والإعاقة البصرية.

واستحدث النادي إتاحة الفرصة للإعاقة السمعية من خلال الاختبار التحريري، إضافة إلى إدخال فئة جديدة وهي فئة متلازمة داون؛ لتشمل بذلك جميع الإعاقات، حيث يستضيف النادي نخبة من علماء الدين في دولة الإمارات من دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي كلجنة تحكيم.

وتشمل المسابقة التي يشارك فيها أكثر من 160 متسابقاً من الجنسين، المعاقين بصرياً على 3 مستويات، الأول 15 جزءاً والثاني 10 أجزاء، والثالث 5 أجزاء، والمعاقين حركياً، وهم على 3 مستويات، المستوى الأول حفظ 10 أجزاء مع التلاوة والتجويد، والمستوى الثاني حفظ 5 أجزاء مع التلاوة والتجويد، والمستوى الثالث حفظ 3 أجزاء مع التلاوة والتجويد، أما فئة الإعاقة الذهنية وإعاقة الشلل الدماغي فتشمل 3 مستويات أيضاً المستوى الأول حفظ جزء عم مع التلاوة والتجويد، والمستوى الثاني حفظ 20 سورة من جزء عم مع التلاوة والتجويد، والمستوى الثالث حفظ 10 سور من جزء عم، أما الإعاقة السمعية فمستوى واحد فقط وهو حفظ 10 سور من جزء عم، وحدد النادي مجموعة من الجوائز المادية القيمة للفائزين.

من جانبه، توجه ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة النادي بالشكر إلى سمو الشيخة روضة بنت أحمد بن جمعة آل مكتوم على رعايتها الكريمة لمسابقة القرآن الكريم، مثمناً الدعم والرعاية والمساندة المتواصلة من قبل القيادة.

ويتضمن المهرجان الرمضاني الذي يواصل فعالياته اليوم العديد من الانشطة الرياضية التي تتميز بالتنوع.

كما سيقام على هامش المهرجان الرمضاني عدد من المحاضرات الدينية لفئة الصم يلقيها نخبة من علماء الدين من المملكة العربية السعودية متخصصين في لغة الإشارة اضافة الى عدد من الأنشطة التي تنظمها اللجنة الاجتماعية مقدمة من جمعية توعية ورعاية الأحداث ومركز جمعة الماجد للثقافة والتراث. (دبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض