• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

جامعة أبوظبي: نكرس مواردنا لتهيئة بيئة تعليم تعزز الابتكار الطلابي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد علي سعيد بن حرمل الظاهري، رئيس مجلس جامعة أبوظبي التنفيذي، أهمية الابتكار والإبداع كمحور رئيس في استراتيجية الجامعة في التدريس والبحث العلمي وخدمة المجتمع، وحرصها على تركيز جهودها البحثية في التطرق إلى التحديات الأكاديمية والعلمية والقضايا المجتمعية، والتزامها بتكريس جميع مواردها لطرح منظومة تعليمية متكاملة، تعمل على صقل الشخصية الطلابية، وإعدادها بشتى العلوم والمعارف النظرية والمهارات التطبيقية والتقنية التي تمكنها من مواجهة تحديات العصر، وذلك كله بما يتوافق مع احتياجات أجندة السياسة العامة لحكومة أبوظبي ورؤيتها الاقتصادية 2030.

جاء ذلك خلال لقاء القيادات الأكاديمية بالحرم الجامعي - فرع العين، حيث استعرض المبادرات العلمية المبتكرة التي تطرحها الجامعة في حرمها بالعين خلال الفصل الدراسي الأول من العام الأكاديمي 2016 -2017، وتضمنت تطويرات على البرامج العلمية، واستكمال طرح برامج البكالوريوس التخصصية في الهندسة والقانون والآداب والعلوم وإدارة الأعمال كاملة في حرم الجامعة بالعين، بالإضافة إلى تطوير مرافق البنية التحتية التقنية، وتعزيز أدائها.

وأوضح ابن حرمل أن الجامعة بدأت العمل على وضع خطة تطويرية متكاملة، تهدف إلى الارتقاء بالمرافق الأكاديمية والخدمية لحرمها الجامعي في العين، وذلك ليتماشى مع الإقبال المتزايد في أعداد الطلبة المتقدمين للدراسة في البرامج العلمية التي تطرحها الجامعة في البكالوريوس والماجستير، حيث سجلت الجامعة معدل نمو على مدار 6 سنوات في أعداد الطلبة المسجلين للدراسة في الفترة بين العام الأكاديمي 2010 -2011 إلى العام الأكاديمي 2015 -2016، وصل إلى 60%، مشيراً إلى أن هذا النجاح إنما يترجم مكانة جامعة أبوظبي الرائدة كمنارة للتميز الأكاديمي والإبداع العلمي في الدولة والمنطقة والعالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض