• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

لمساعدة النازحين في باكستان

منظمات أممية تشيد بمبادرات رئيس الدولة الإنسانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 يوليو 2014

أشاد ممثلو منظمات الأمم المتحدة بمبادرات وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”.. بتقديم المساعدات الإنسانية والمعونات الغذائية العاجلة لـ 50 ألف أسرة في مخيمات النازحين في منطقة بنو في جمهورية باكستان الإسلامية.. والتي تعتبر أول مبادرة عالمية لمساعدة النازحين من العمليات العسكرية في منطقة شمال وزيرستان بتكلفة مليونين و500 ألف دولار أميركي.

وأكد المسؤولون الأمميون خلال زيارة وفد منظمتي الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو” والصحة العالمية بجانب ممثلي وسائل الإعلام الدولية والباكستانية إلى مركز تجهيز المساعدات الغذائية التابع لإدارة “المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان” في العاصمة إسلام آباد.. أن الجهود والمبادرات الإنسانية لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة أصبحت من الركائز الأساسية التي تدعم جهود منظمات الأمم المتحدة في مواجهة الكوارث والتحديات التي يتعرض لها الإنسان في مختلف بقاع العالم.

وأشادوا بنجاح تنفيذ حملة الإمارات للتطعيم ضمن مبادرة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لاستئصال مرض شلل الأطفال في العالم والتي من خلالها تم تحقيق إنجاز هام واستثنائي بالنجاح في تطعيم 5 ر2 مليون طفل باكستاني.

وكان في استقبال الوفد عبدالله خليفة الغفلي، مدير المشروع الإماراتي، الذي قدم له إيجازا عن الجهود والمساعدات التنمية والإنسانية التي تقدمها دولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الرشيدة لمساعدة الشعب الباكستاني والتخفيف عنه من تداعيات الكوارث الطبيعية والمحن التي يتعرض لها والتي بلغت 158 مشروعا في مختلف المجالات بتكلفة إجمالية تبلغ حوالي 315 مليون دولار.

وأشار الغفلي خلال لقائه أعضاء وفد منظمات الأمم المتحدة وممثلي وسائل الإعلام الباكستانية.. إلى التقدم المتميز الذي حققته دولة الإمارات بتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة في التخطيط والتنفيذ والإدارة للمشاريع التنموية والإنسانية التي تقدمها للدول والشعوب الفقيرة والمحتاجة وهو ما جعلها تتصدر قائمة الدول المانحة للمساعدات التنموية عالميا.

وأكد أهمية مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بتقديم المساعدات الإنسانية والمعونات الغذائية العاجلة لعدد 50 ألف أسرة نازحة في مخيمات النازحين وفي هذه الظروف العصيبة عليهم وخاصة أنهم مقبلون على صيام شهر رمضان الفضيل.. وقدم لهم شرحا مفصلا عن الأنواع التي تتكون منها السلة الغذائية وقيمتها الصحة وأهميتها في تحقيق الأمن الغذائي للنازحين ووقايتهم من سوء التغذية..موضحا لهم المعايير العالية التي تطبقها إدارة المشروع في اختيار المواد الغذائية وتجهيزها، ومن ثم نقلها وتسليمها للمستفيدين في مخيماتهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض