• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

لوبيز: المواجهة الأهم في مشواري الكروي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 نوفمبر 2016

جيونجو (الاتحاد)

وصف البرازيلي ريكاردو لوبيز، مهاجم تشونبوك، مواجهة العين بالمباراة الأهم في مشواره الكروي على الإطلاق كونها الأكبر في مسيرته التي اقتصرت على أندية متواضعة في موطنه قبل الانتقال للعب في الدوري الكوري مع نادي جيجو يوناتيد في 2015 والانتقال لاحقاً لصفوف تشونبوك بداية من الموسم الحالي، وقال «ندرك صعوبة اللعب في النهائي، ولكننا نملك المقومات الكافية للظفر باللقب، وعلينا أن لا ننسى أن الفريق الحالي يملك خبرة البطولات القارية رغم غيابه عن الأدوار النهائية في السنوات الخمس الماضية».

وحول مدى معرفته بفريق العين، قال «بالتأكيد فإن الجهاز الفني وفر مجموعة كبيرة من المعلومات عن المنافس، وحرصنا على متابعة مجموعة من مباريات العين في البطولة الحالية من خلال الفيديو، وكذلك عدد قليل من مبارياته في الدوري المحلي، وأعتقد أن وصول المنافس للنهائي دليل كافٍ على قوته»، مشدداً على أهمية السعي لحسم الصراع على اللقب في مباراة الذهاب الليلة، وأوضح «الأداء الجيد للمنافس في المباريات خارج ملعبه، تمنحنا حوافز إضافية لتأكيد أحقيتنا بالمنافسة على اللقب، ونسعى لحسم النهائي على ملعبنا».

ونوه لوبيز صاحب الـ 26 عاماً والذي يرتدي القميص رقم 11، إلى أن الحضور الجماهيري الكبير خلف الفريق في مباراة الليلة سيكون بدوره عاملاً مساعداً، وأضاف «تعودنا على مساندة الجمهور خلف الفريق حتى في المباريات خارج الملعب، وحظينا بالمساندة المطلوبة في إياب نصف النهائي أمام سيؤول في العاصمة، وسيكون من المهم تواصل الدعم الجماهيري في مباراة الليلة».

وحول مدى رضاه عن مردود أدائه في ظل تسجيله لثلاثة أهداف فقط في المنافسة مقابل 8 أهداف لمواطنه ليوناردو جناح الفريق والذي يتصدر قائمة هدافي الفريق في أبطال آسيا، قال «قد لا تكون النسبة التهديفية في المباريات الماضية على النحو المطلوب، ولكني أعتقد أن المهم يتحقق في ظل النتائج الإيجابية لفريقي»، مضيفاً أنه لا يشعر بالتأكيد بالغيرة من تميز مسيرة ليوناردو، وقال «نحن نمثل جزءاً من الفريق، والعلاقة الحميمة التي تربطني بليوناردو تمنحني حوافز إضافية لتقديم المطلوب».

وتابع «وجود ليوناردو مع تشونبوك لخمسة مواسم على التوالي بعد تجربته الناجحة مع أيك أثينا في الدوري اليوناني، تمنحه الأفضلية، وشخصياً استفدت منه الكثير على مستوى التأقلم على الدوري، كما أن أسرتينا ترتبطان ببعض بشكل كبير، وصداقتنا خارج الملعب تسهم في تقديم الأفضل مع الفريق، ونأمل أن نسهم في تحقيق إنجاز جديد للفريق بالتتويج باللقب الآسيوي والمشاركة في مونديال الأندية باليابان»، ونوه بأن خسارة الفريق لقب الدوري الكوري بعد واقعة خصم نقاط الفريق والخسارة أمام الغريم سيؤول، تمثل بدورها حافزاً إضافياً للظفر باللقب الآسيوي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا