• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

أحمد بن حلي : «إعلان الرياض» سيدعو لاستعادة الأموال العربية المهاجرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 يناير 2013

القاهرة (د ب أ) - كشف أحمد بن حلي نائب الأمين العام للجامعة العربية أن هناك خمسة ملفات رئيسية ستبحث في القمة العربية الاقتصادية والتنموية، والتي تنطلق في العاصمة السعودية الرياض الأسبوع المقبل.

وقال ابن حلي، في تصريحات إلى صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية في عددها الصادر أمس، إن أهم تلك الملفات، هو متابعة تنفيذ قرارات قمتي “الكويت” و”شرم الشيخ”، وقياس مستوى التنفيذ الذي تم بشأنها والمعوقات والمقترحات التي واجهتها.

وأضاف أن الاتفاقية العربية الموحدة لتشجيع الاستثمار في الدول العربية وتحديد الإطار العام والحاكم للاستثمارات، وإمكانية تكييف قوانين الاستثمار العربي مع هذه الاتفاقية ستكون حاضرة بقوة على طاولة القادة.

وأوضح أن إنجاز هذا الملف سيسهم في تشجيع رجال الأعمال والقطاع الخاص، وتخفيف القيود التي تعطل حركة الاستثمار بين الدول العربية. وتابع “ستسهم الاتفاقية الموحدة لتشجيع الاستثمار على إطلاق حركة مشاريع الاستثمار في الدول العربية وعودة الأموال المهاجرة، خاصة أن الأموال التي فقدتها الدول العربية بسبب الأزمات المالية الغربية والأميركية، تتجاوز وفق تقديرات 700 مليار دولار، ونحن ندعو لإعادة هذه الأموال مع وضع خطط عملية لتشغيلها بشكل أفضل”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا