• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أشاد بالجهود المبذولة للارتقاء بالسباقات

سلطان بن زايد يتفقد مرافق قرية بوذيب للقدرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تفقد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات أمس، مرافق قرية بوذيب العالمية للقدرة التابعة للنادي بمدينة الختم.

وتأتي هذه الزيارة التي رافق سموه خلالها الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، للاطلاع على آخر الاستعدادات والمستجدات، المتعلقة بإطلاق موسم القدرة الجديد للنادي 2016-2017، والذي يدشن الجمعة المقبلة، بسباق الشيخ حمدان بن محمد بن خليفة آل نهيان، والشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان التأهيلي للقدرة ولمدة يومين.

واطلع سموه خلال جولته التفقدية لجميع مرافق قرية بوذيب على مخططات بعض المشاريع التطويرية التي تجري حالياً، لتحسين المواقع المستخدمة في سباقات القدرة، كذلك زيارة واعتماد مسارات طبيعية، صممت بمواصفات لإعادة سباقات القدرة إلى سابق عهدها وحسب متطلبات القوانين المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للفروسية.

كما استمع سموه إلى شرح وافٍ، حول برنامج العمل في مرافق القرية والذي شارف على الانتهاء لتحقيق هذه الغاية.

وأثنى سموه في ختام الجولة على الجهود المبذولة، من أجل الارتقاء برياضة القدرة على وجه الخصوص، ورياضة الفروسية على وجه العموم.

وأكد سموه أهمية تطبيق كامل قوانين وبنود بروتوكول بوذيب الذي أقره سموه في موسم العام الماضي، وحقق نتائج لافتة، على المستوى المحلي والعربي والدولي، وبخاصة ما يتصل بصحة ولياقة خيول السباقات وتجنب الحوادث الخطيرة التي قد تتعرض لها خلال المنافسات، ثم الاهتمام والتركيز على تقديم موسم قدرة نوعياً مثالياً في إطاريه الفني والإداري، ينسجم تماماً مع الريادة التي حققها نادي تراث الإمارات، على مستوى تنظيم البطولات والمهرجانات الكبيرة المخصصة للقدرة، وعلى مستوى استقطاب أهم الإسطبلات العامة والخاصة في الدولة، وكبار ملاك ومربي الخيول، والفرسان والفارسات الذين يجدون في قرية بوذيب منصة عالمية للتعلم واكتساب الخبرة والمهارة وخوض المنافسات بشرف، تحت شعار أخلاق الفرسان أولاً، الذي أرسته بوذيب منذ انطلاقتها عام 2014.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا