• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

مؤشرات الأسواق تستهدف مستويات مقاومة تالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

سجلت مؤشرات أسواق الإمارات خلال تداولات الأسبوع الماضي أداءً قوياً مع استمرار التحسن في أحجام وقيم التداولات بغض النظر عن انكماش مساحات التداول في المناطق الحالية لمؤشري سوق أبوظبي للأوراق المالية وسوق دبي المالي، دون إحراز تقدمات صعودية واضحة، حسب المحلل الفني أسامة العشري.

وتوقع العشري أن تقترب المؤشرات من مستويات مقاومة رئيسية صعوداً على خرائط اتجاهها إلى المديين القصير والمتوسط مما يرجح التوقع بإغلاقات جيدة لمؤشرات الأسواق في نهاية تداولات العام الحالي.

وقال «ربما تغلق المؤشرات عند أعلى مستوياتها مما يبشر بمستهدفات صعود جديدة قد تتحقق خلال تداولات الربع الأول من العام الجديد وإن كانت ارتفاعات حتى الآن محددة المدى وغالباً سوف تكون مؤقتة ولكنها تنفي مخاطر التداول في المرحلة الحالية، وبناءً عليه تستمر النصيحة بالاستمرار في التفاؤل». وأضاف أن التداولات ارتفعت في سوق دبي، ونجح المؤشر في الارتداد صعوداً وبشكل مباشر في نهاية تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 3310، وغالباً سوف تتواصل موجات الصعود خلال تداولات الأسبوع الجديد، استهدافاً لمستويات المقاومة حول منطقة المقاومة الشرعية عند 3500، مما يرجح محاولات جديدة لتسجيل سعر أعلى جديد لهذا العام قبيل الإغلاق السنوي في نهاية تداولات الشهر المقبل. وقال: «تستمر النصيحة بالتفاؤل وتوقع ارتفاعات جديدة وشيكة على المديين المتوسط والقصير».

وأضاف «اتسم مؤشر سوق العاصمة أبوظبي بالنشاط وارتفعت أحجام تداوله بشكل ملحوظ خلال تداولات الأسبوع الماضي مما يعزز احتمالات التحول صعوداً من جديد على المدى المتوسط، استهدافاً لمستويات مقاومة جديدة على المدى المتوسط قد يطول مستويات المقاومة فوق منطقة المقاومة الشرعية عند 4500 وبحد أدنى مستوى المقاومة الرئيسي عند 4549 على المدى المتوسط أو القصير بغض النظر عن استمرار انكماش مساحات التداول في المنطقة الحالية لفترة طال أمدها».

وتابع «يُنصح بعدم الإفراط في التشاؤم ولا يوجد خطر جسيم من تكثيف الشراء مع الاحتفاظ في المستويات الحالية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا