• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

لجنة التسويق «الأولمبية» تبحث سبل استقطاب الرعاة لدعم الحركة الرياضية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 يوليو 2014

استعرضت لجنة التسويق والموارد المالية باللجنة الأولمبية الوطنية، استراتيجية العمل للفترة المقبلة التي يتقدمها المقترحات وسبل استقطاب الرعاة والمؤسسات التجارية لعقد شراكات حقيقة تعود بالفائدة المرجوة على الحركة الرياضية، ومواصلة عملية البناء نحو الأهداف المنشودة.

جاء ذلك في الاجتماع الأول للجنة الذي عقد برئاسة عبد الرحمن فلكناز عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الوطنية، وبحضور فيصل الحمادي الذي تم اختياره بالاجتماع نائبا لرئيس اللجنة، والأعضاء: شيماء الزرعوني عضو المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية، آمنة الحمادي، عمران الجاسمي وجيف أوبرين.

وناقشت اللجنة، خلال الاجتماع، العديد من المحاور والجوانب المتعلقة بآليات العمل لمواكبة استراتيجية اللجنة الأولمبية الوطنية، حيث تسعى لجنة التسويق للوصول إلى أفضل الممارسات والتطبيقات التي تساهم في تعزيز الاستثمار الرياضي على المدى البعيد، سواء على صعيد الرياضيين أو الأحداث والفعاليات، بما يساهم بتحقيق المردود الإيجابي المطلوب وفتح المجال أمام كافة الفئات العمرية للانخراط في ممارسة الرياضة بشكل احترافي، من خلال توفير المناخ المناسب والبيئة الجيدة، فضلاً عن توفير احتياجات الرياضين كافة وإعطائهم الفرصة لتقديم أفضل ما لديهم في أجواء رياضية مميزة.

كما استعرضت اللجنة سبل دعم المشاركات والفعاليات الرياضية كافة، التي تتبناها اللجنة الأولمبية الوطنية، إلى جانب البرامج والمبادرات المختلفة التي تعزز دور الرياضة في بناء وتنمية المجتمعات وتبرز النواحي الإيجابية لممارستها ودورها الكبير في رفع الكفاءة البدنية للفئات العمرية كافة، والعمل على تشجيع أكبر عدد ممكن لممارسة الرياضة بشكل مستمر، وبصورة منتظمة للوصول للمساهمة في تكوين أجيال تتمتع بدرجة عالية من اللياقة الصحية والثقافة الرياضية.

وأكد عبدالرحمن فلكناز، أن الدعم الذي تحظى به اللجنة الأولمبية من سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، يشكل الدافع الأكبر لمواصلة العمل، وتسخير القدرات بخدمة القطاع الرياضي، والسعي دائماً للارتقاء بمستوى المناسبات والأحداث الأولمبية والفعاليات الرياضية التي تعكس الصورة الباهية للرياضة بدولتنا الغالية، وتطلعاتها لبلوغ العالمية لما تحظى به من دعم ورعاية جعلاها تتصدر قائمة الدول المميزة رياضياً، وذلك من خلال جهود ومساعي مستمرة تحرص على تقديم أفضل المعطيات وتلبية متطلبات التميز والإبداع، لتحقيق الطموحات والآمال على المدى القريب.

وأشار فلكناز إلى أن لجنة التسويق والموارد المالية، تسعى للمساهمة في نشر المبادئ الأولمبية من خلال العمل على تداول الأهداف السامية للرياضة بصفة عامة، إلى جانب البدء في توسيع قاعدة الحملات التعريفية للمفاهيم الأولمبية والثقافة الرياضية. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا