• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عبدالرحيم يجدد لموسم

بانيد يعود لقيادة الظفرة بعد اعتذار مارين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 يناير 2015

علي الزعابي (أبوظبي)

أعلنت شركة كرة القدم في نادي الظفرة، التعاقد مع المدرب الفرنسي لوران بانيد خلفاً للروماني أيوان مارين الذي قدم اعتذاره عن عدم مواصلة المهمة لظروف خاصة، وكانت الشركة قد تعاقدت مع المدرب الروماني بعد إعفاء الكرواتي أنيل كاربيج من مهمته لتدريب الفريق الأول وإعادته لفريق الرديف بعد الجولة الخامسة لمسابقة دوري الخليج العربي، وخاض مارين مع الفريق 9 مباريات في مسابقة الدوري تمكن من الانتصار في مباراتين والتعادل في مثلهما والخسارة في 5 مباريات، بينما قاد الفريق بمسابقة كأس الخليج العربي في 6 مباريات، حقق الفوز في ثلاث والتعادل في مباراة واحدة وخسارتين.

ويذكر بأن المدرب الجديد ليس بغريب عن فارس الغربية حيث سبق له الإشراف على تدريبه مرتين في موسم 2009-2010 والموسم قبل الماضي، وحقق مع الفريق العديد من الأرقام القياسية في موسمه الأول منذ تأهله إلى دوري الخليج العربي قبل موسمين ووضعه في المركز الثامن في جدول الترتيب، وتعول إدارة النادي على بانيد في تحقيق النتائج الإيجابية التي حققها في السابق وأكملها الدكتور عبدالله مسفر في الموسم الماضي بعد التراجع الكبير على مستوى الترتيب والنتائج، خصوصاً بعد الخروج من مسابقة كأس الخليج العربي، رغم تأهله في الموسم الماضي إلى نصف النهائي.

من جانب آخر، جددت شركة الظفرة لكرة القدم عقد المخضرم عبدالرحيم جمعة لسنة إضافية.

وأكد خليفة الطنيجي رئيس شركة الظفرة لكرة القدم استمرار التفاوض بشأن المهاجم السنغالي ماكيت ديوب من قبل نادي النصر السعودي، مؤكداً دخول أكثر من نادي على خط اللاعب ومن ضمنهم الشباب السعودي.

ويخوض فارس الغربية معسكراً داخلياً في جبل علي، يخوض خلاله ثلاث مباريات تجريبية بفترة التوقف، لإعادة الحسابات مرة أخرى وترتيب الأوراق للدور الثاني من بطولة الدوري، إضافة إلى تعرف المدرب الجديد على عناصر الفريق، خصوصاً اللاعبين الجدد الذين تم استقطابهم في آخر موسمين.

وسيجري الفريق تجاربه أمام نادي فولاذ الإيراني وستوك سيتي الإنجليزي أو أحد الفرق الأوكرانية أو الروسية التي تعسكر في المنطقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا