• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

وسام الحرية لـ 21 مساهماً في تقدم أميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 نوفمبر 2016

واشنطن (أ ف ب)

منح الرئيس الأميركي باراك أوباما وسام الحرية الرئاسي أعلى مكافأة مدنية في الولايات المتحدة إلى نحو عشرين شخصاً من بينهم بروس سبرينغستين وروبرت ريدفورد وبيل وميليندا غيتس ومايكل جوردان وروبرت دي نيرو على ما أعلن البيت الأبيض.

وقال أوباما في بيان إن هذا الوسام «ليس أعلى مكافأة مدنية في البلاد فحسب بل هو يكرم فكرة أن كل واحد منا مهما كانت أصوله، يملك فرصة أن يغير هذا البلد نحو الأفضل». وأضاف أن هؤلاء الأشخاص البالغ عددهم واحداً وعشرين «من علماء ومحسنين وموظفين وناشطين وفنانين ساهموا في تقدم أميركا مشكلين قدوة لملايين الأشخاص في العالم في الوقت عينه».

وسيقلد الفائزون أوسمتهم في 22 نوفمبر الجاري في البيت الأبيض.

ومن الفائزين هذه السنة المغني بروس سبرينغستين والمغنية ديانا روس والممثلون روبرت ريدفورد وروبرت دي نيرو وتوم هانكس ونجما كرة السلة السابقان مايكل جوردان وكريم عبد الجبار والمهندس المعماري فرانك غيري ومقدمة البرامج التلفزيونية ايلين دي جينيريس فضلا عن مؤسس «مايكروسوفت» بيل غيتس وزوجته ميليندا اللذين يديران مؤسسة تحمل اسميهما.

وضمت القائمة أيضاً عالم الفيزياء ريتشارد غاروين وعالمتي الرياضيات مارغريت هاملتون التي صممت برمجية قمرة القيادة في مهمات «أبولو» إلى الفضاء التابعة للناسا، وغريس هوبر وهي من رائدات المعلوماتية اعتباراً من عام 1940، والمنتج لورن مايكلز («ساترداي نايت لايف»، و«ذي تونايت شو» مع جيمي فاولن و«30 روك»).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا