• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

لمنع تكرار سيناريو جوانزو مع الأهلي في الصين

«الآسيوي» يحذر تشونبوك من مضايقة «الزعيم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 نوفمبر 2016

معتز الشامي (دبي)

وجه الاتحاد الآسيوي تحذيراً شديد اللهجة لإدارة نادي تشونبوك الكوري، قبل وصول العين إلى كوريا الجنوبية، من عدم مضايقة ممثل الوطن، خاصة في مواعيد وأماكن ومقرات الإقامة والتدريبات.

وحذر الاتحاد الآسيوي، من عدم استخدام أي مناطيد أو طائرات تجسس، تجوب فوق ملاعب تدريب «الزعيم»، خلال وجوده في كوريا، فضلاً عن ضرورة الالتزام بتوفير كل ما تم الاتفاق عليه بين طرفي النهائي، وفق معايير تنظيم البطولة، من حيث الضيافة والتنقلات، وغيرها من الأمور الأخرى.

يأتي ذلك كأول دليل عملي، أن الاتحاد القاري استفاد من التجربة التي وصفت بـ «المريرة»، وخاضها الأهلي، ممثل الوطن في إياب النهائي القاري العام الماضي، أمام جوانزو الصيني، حيث تعرض «الفرسان» للمضايقات، وإخضاع تدريبات الفريق للتصوير بطائرات التجسس، التي يتم التحكم بها عن بُعد، ومناطيد عملاقة محملة بكاميرات فيديو، قادرة على تصوير ملعب التدريب، الذي استخدمه الأهلي في ذلك الوقت، فضلاً عن عدم التزام النادي الصيني، بتوفير العدد الرسمي المطلوب من تذاكر النهائي، وغيرها من التصرفات الأخرى، تحت مسمع ومرأى من مراقبي المباراة ومسؤولي الاتحاد القاري قبل النهائي.

وكان بسبب التصرفات الصينية، التي وصفها تقرير مراقبي المباراة بـ «الاستفزازية»، أن تم إدخال بعض التعديلات على معايير استضافة نهائي دوري الأبطال، ووضع قيوداً ملزمة للأندية المستضيفة، حتى تسهل مهمة الفريق الزائر، وفي حالة الإخلال بتلك الشروط والمعايير، يوقع الاتحاد الآسيوي، عقوبات تصاعدية، بداية من الغرامات المالية المغلظة، والتي تصل إلى نصف مخصصات النادي من البطولة نفسها، وانتهاء بالإبعاد من المشاركة في النسخة التي تليها.

من جهة ثانية، لجأ الاتحاد القاري، إلى شركة أمن خاصة، بهدف توفير الحماية اللازمة للعين، بصفته الطرف الزائر في مباراة ذهاب نهائي دوري الأبطال، وتتعامل تلك الشركة، مع الآليات التي تضمن توفير أفضل أجواء لتدريبات الفريق الضيف، في كوريا، وهي الشركة نفسها التي تعمل في لقاء العودة، لضمان حصول الفريق الكوري، على المعاملة نفسها المفروضة وفق معايير الاتحاد القاري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا