• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

جمعية رواد الأعمال الإماراتيين تنظم ندوة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أقامت جمعية رواد الأعمال الإماراتيين ندوة نقاشية بعنوان «ريادة الأعمال بين الرجل والمرأة» من خلال مناظرة جمعت بين سيدة الأعمال ثريا عبد الله قمبر العوضي، ورجل الأعمال دكتور أحمد بن حسن الشيخ، وأدارها جاسم البستكي الأمين العام للجمعية. تناولت الندوة ثلاثة محاور: التحديات ونقاط القوة بين الجنسين والإيجابيات والسلبيات التي واجهتهم وكيف تعاملوا معها وما الخطوات الواجب اتخاذها للدخول في عالم ريادة الأعمال.

قالت ثريا العوضي: المرأة في أي مرحلة من حياتها تستطيع أن تكون سيدة أعمال حتى لو كانت ستعمل من منزلها، وأنا توجهت لريادة الأعمال عام 2002 بعد أن كبر الأبناء، حيث شاركت مجموعة من السيدات في إنشاء جمعية سيدات الأعمال، وكنت أعمل ضمن مشاريع الوالد، ومنذ ست سنوات فقط بدأت عملي الخاص، ولديّ عدة شركات من بينها شركة للمعارض وأخرى للعقارات.

وقال الشيخ: ريادة الأعمال مهمة جدا في تنمية اقتصاد الدول خاصة في دولة الإمارات التي تميزت في هذا المجال ففي معظم الدول تمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة 70% من اقتصاد الدولة ولكن في دولة الإمارات تمثل من 80 إلى 90% وعرّف المشروع الصغير أو المتوسط بأنه المشروع الذي يبدأ بشخصين إلى أربعة أشخاص أي جهود فردية من أفراد لتنفيذ فكرة معينة.

وأضاف: لولا المشاريع الصغيرة ما رأينا شركات عملاقة مثل هوندا وكنتاكي وماكدونالز وهارديز وديزنيلاند وغيرها، كلها مشاريع بدأت بشخص واحد وتطورت إلى أن أصبحت علامات تجارية عالمية.

وأضاف ابن الشيخ أن القطاعات الاقتصادية خلال العشرين عاما المقبلة سوف تتغير بسبب الابتكارات الحديثة مشيرا إلى أن 65% من الوظائف الحالية سوف تنقرض وسيتبقى 35%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا