• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شملت أربعة مخيمات لم تصلها المساعدات

«الهلال» تكثف مساعداتها للاجئين السورييين بإقليم كردستان العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يناير 2014

أربيل (وام) - كثفت هيئة الهلال الأحمر مساعداتها لللاجئين السوريين في إقليم كردستان العراق الذي يضم أربعة مخيمات لم تصلها المساعدات من أية جهة سوى القلة القليلة، في الوقت الذي يحتاج فيه اللاجئون هناك إلى الدعم الإغاثي والصحي والتعليمي.

وقال الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس مجلس إدارة الهيئة، إن المساعدات التي تقدمها الهلال الأحمر إلى اللاجئين السوريين في إقليم كردستان، جزء من حصيلة حملة «قلوبنا مع أهل الشام» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ونظمتها الهيئة بمتابعة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس هيئة الهلال الأحمر.

وأوضح الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر، أن الهيئة تعمل وبتوجيهات من القيادة العليا على تقديم المساعدات إلى اللاجئين السوريين أينما كانوا في دول الجوار، مشيراً إلى أن الهلال وجهت جزءاً من مساعداتها للاجئين في إقليم كردستان العراق بعد التقارير التي وصلت إليها عبر وفودها التي زارت الإقليم وتبين من خلالها الحاجة الملحة للاجئين السوريين الذين يقيمون هناك في أربعة مخيمات تضم أكثر من ربع مليون لاجئ.

وأكد الدكتور الفلاحي اهتمام هيئة الهلال الأحمر بإيصال العون والمساعدة إلى اللاجئين السوريين أينما كانوا، خاصة في دول الجوار بعد أن اضطرتهم ظروف بلادهم إلى مغادرتها والعيش في المخيمات.

من ناحية أخرى، قام وفد من الهلال الأحمر، ضم راشد مبارك المنصوري نائب الأمين العام للشؤون المحلية، ونعيمة المهيري نائب الأمين العام لشؤون المساعدات الدولية، بزيارة أحد مخيمات أربيل، وهو إقليم «دارشكران» وأشرف بنفسه على توزيع المساعدات الإغاثية على أفراد المخيم الذي يضم نحو عشرة آلاف لاجئ سوري.

وقالت نعيمة المهيري، إن التنظيم العالي لمخيمات اللاجئين في كردستان، ودعم حكومة الإقليم للمخيمات، سهلا كثيراً على فرق الإغاثة التحرك وتقديم المساعدات اللازمة للاجئين، مشيرة إلى أن عدد اللاجئين في إقليم كردستان يصل إلى أكثر من 250 ألفاً، وهم يحتاجون إلى الدعم والمساعدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض