• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

العالم كما يجب أن يكون

فيديو .. القرية العالمية.. يوتوبيا القـــرن الحادي والعشرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 نوفمبر 2016

مصطفى عبد العظيم(دبي)

لمشاهدة الصور اضغط هنا..

انشغل العديد من الفلاسفة والمفكرين، على مر العصور، بداية من أفلاطون وأرسطو مروراً بالفارابي ووصولاً إلى توماس مور، بفكرة «اليوتوبيا» أو ما يعرف بـ«المدينة الفاضلة»، وهي الفكرة التي مازالت في نظر الكثيرين ضرباً من الخيال.

ورغم أن فكرة اليوتوبيا والتي تطلق على المكان الذي يبدو كل شيء فيه مثاليًا ويزخر بأسباب الراحة والسعادة لكل من يتواجد فيه، ظلت حلماً يراود الفلاسفة لعصور طويلة، إلا أنها لم تخرج عن ذلك المفهوم الفلسفي الأمر الذي وضع الفكرة رغم دلالاتها المثالية، في مرمى الانتقادات المتواصلة من المفكرين والواقعيين.

ولكن وبعيدا عن تلك الانتقادات، تُعبر اليوتوبيا في عمقها عن إيمان قوي بقدرة الإنسانية على تحقيق الخير والسعادة، شريطة أن تتبع طريقا آخر، مغايرا للطريق المتبع في المجتمعات الواقعية، ذلك أن اليوتوبيا لا تقترن باللامعقول، وليست خيالا جنونيا، يناقض العقل، بل إنها تبقى نظريا قابلة للتحقيق الفعلي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض