• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

صحافة المونديال.. ردود أفعال كبيرة تفاعلاً مع الموقعة المثيرة

البرتقالي يقهر الروح المكسيكية بقوة الشخصية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

إعداد - محمد حامد

تتفاعل الصحف العالمية سواء الرياضية المتخصصة أو العامة مع كأس العالم تفاعلاً استثنائياً يليق بالحدث الذي يستأثر اهتمام الملايين حول العالم، وعلى الرغم من الصعود اللافت للإعلام الموازي الذي يتمثل في مواقع التواصل الاجتماعي مثل «تويتر» و«فيس بوك» وغيرهما، إلا أن الصحافة «المطبوعة والإلكترونية» لا تزال تلعب دور البطولة في «البطولة الأهم»، وهي الرافد الأساسي لتقارير المحطات التلفزيونية وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي.. من «ماركا» الإسبانية إلى «الميرور» اللندنية، وصولاً إلى «جلوبو» البرازيلية و«أوليه» الناطقة باسم «التانجو»، نحصل على الجديد والمثير ونقدمه في «صحافة المونديال».

احتفلت الصحف الهولندية بنجاة منتخبها من محرقة المنتخبات الأوروبية في مونديال البرازيل، فقد كان رفاق ويسلي شنايدر وآرين روبن على وشك الخروج من دور الـ16، حيث كانت عقارب الساعة تشير إلى الدقيقة 88 والمكسيك متقدمة بهدف سجله جيوفاني دوس سانتوس في الدقيقة 48، ولكن العودة الهولندية بهدف شنايدر في الدقيقة 88، ثم ركلة الجزاء التي حصل عليها روبن وترجمها هونتيلار إلى هدف، أنقذت البرتقالي من مصير الكبار الذين ودعوا المونديال، مما دفع صحيفة “دي تيليجراف” الهولندية إلى أن تعنون: “قاتلوا مثل الأسود”.

وتابعت الصحيفة: “بعد مرور 24 ساعة من الفوز على المكسيك في موقعة مثيرة، لازالت ردود الأفعال تتواصل، خاصة من اللاعبين الذين أجمعوا عبر حساباتهم الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي تويتر أنهم فازوا بالروح القتالية والتمسك بالأمل، والأهم من كل هذا قوة الشخصية، فقد كانت الشخصية الكروية القوية لهولندا عامل الحسم الأساسي أمام منتخب المكسيك الذي لم تنقصه الروح القتالية”.

وفي موضع آخر قالت الصحيفة إن 8 ملايين هولندي شاهدوا المباراة، وهو ما يمثل نصف عدد سكان البلد الأوروبي العاشق لكرة القدم، وتابع التقرير: “الإحصائيات المأخوذة من المحطات التي بثت مباراة هولندا والمكسيك تشير إلى أن 8.1 مليون هولندي شاهدوا المباراة على الهواء، ولكن العدد وصل إلى 8.9 مليون مشجع في لحظات تسديد هونتيلار ركلة الجزاء التي جاء منها هدف الفوز، ليصل مع صافرة النهاية لحكم المباراة إلى 9.2 مليون متفرج، وبعدها انطلقت مسيرات الفرح احتفالاً بالتأهل إلى دور الـ 8، ومواصلة المشوار المونديالي.

من جهتها، رصدت صحيفة “الجمين داجبلاد” الهولندية قصة تألق النجم ديرك كاوت، الذي قدم مباراة قوية على المستويين البدني والتكتيكي، وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعب توفرت لديه دوافع عدة لمساعدة هولندا على عبور الحاجز المكسيكي، وعلى رأس هذه الدوافع أن يوم المباراة يصادف الذكرى السابعة لرحيل الأب، كما أنها كانت مباراته رقم 100 في مشواره مع المنتخب الهولندي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا