• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

23 قتيلاً بقذائف صاروخية استهدفت أحياء في حلب

الأكراد يسيطرون على معبر تركي - سوري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يونيو 2015

عواصم (وكالات)

استولى المقاتلون الأكراد في سوريا أمس على المعبر الحدودي بين مدينة أقجه قلعة التركية وتل أبيض السورية من مسلحي تنظيم «داعش، بعد معارك طوقت خلالها القوات الكردية تل أبيض وقطعت الطريق بينها وبين الرقة معقل التنظيم، بدعم طيران التحالف الدولي، في حين قتل 23 شخصا وجرح 100 آخرون نصفهم من الأطفال أمس، جراء سقوط قذائف صاروخية استهدفت أحياء عدة في مدينة حلب في شمال سوريا. وأفادت مصادر أن المقاتلين الأكراد استولوا عصر أمس على المعبر الحدودي بين مدينة أقجه قلعة التركية وتل أبيض السورية بعد طرد مسلحي «داعش».

وأضافت أن العديد من المقاتلين التابعين لوحدات حماية الشعب الكردية تمركزوا عصر أمس في القسم السوري من المعبر، بعد أن كانوا أعلنوا قطع طريق الإمداد الرئيسية للتنظيم بين تل أبيض والرقة. ويأتي تقدم الوحدات الكردية عقب حملة طردت «داعش» من مناطق واسعة في محافظة الحسكة المجاورة.

وستساعد السيطرة على تل أبيض على ربط المناطق، التي يسيطر عليها الأكراد في الحسكة بمدينة كوباني. وفي حلب ذكر التليفزيون السوري الرسمي، أمس، في شريط عاجل وقوع «مجزرة ارتكبها الإرهابيون».

وفي شأن متصل أفادت شبكة سوريا مباشر بأن انشقاقات حدثت في صفوف ميليشيا اللجان الشعبية وقوات النظام في بلدة خان أرنبة في ريف القنيطرة مشيرة إلىوصول عدد من المنشقين إلى مزرعة بيت جن في ريف دمشق الملاصق لريف القنيطرة.

واستهدفت قوات النظام المتمركزة في خان أرنبة بالمدفعية وراجمات الصواريخ، المنطقة خلال تسلل المنشقين في اتجاه نقاط تمركز كتائب المعارضة في بلدات بريقة ونبع الصخر وأم باطنة. وأضاف المصدر أن المنشقين هم من أهالي بلدة خان أرنبة الرافضين للقتال في صفوف قوات النظام ضد كتائب المعارضة في المنطقة. كما رفض 27 ألف درزي في محافظة السويداء الانضمام إلى الخدمة العسكرية في جيش النظام، فيما تزايدت نداءات نظام الأسد للدروز الالتحاق بصفوف قواته، على وقع بدء معركة الجبهة الجنوبية للسيطرة على مطار الثعلة القريب من السويداء.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا