• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

فرنسا: الإسلام بريء من التطرف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يونيو 2015

باريس (أ ف ب)

أكد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أمس أنه لا توجد صلة بين التطرف والإسلام، وقال أثناء افتتاحه ندوة تهدف إلى تحسين العلاقات مع المسلمين في فرنسا «يجب علينا أن نقول إن هذا كله ليس من الإسلام. خطاب الكراهية ومعاداة السامية التي تخفي وراءها معاداة الصهيونية وكراهية إسرائيل ومن ينصبون انفسهم أئمة في أحيائنا وفي سجوننا وينشرون العنف والإرهاب».

وتعتزم الحكومة بعد خمسة أشهر من هجمات المتشددين في باريس والتي أدت إلى مقتل 17 شخصاً عقد سلسلة من اللقاءات يشارك فيها مسؤولون كبار من المسلمين الفرنسيين البالغ عددهم نحو خمسة ملايين. وستناقش في الندوة الأولى التي يتوقع أن يشارك فيها ما بين 120 و150 من قادة المسلمين وعدد من كبار المسؤولين والوزراء الحكوميين، الأمن في المواقع الدينية وصورة الإسلام في الإعلام وبناء مساجد جديدة. ويشكل هذا اللقاء امتحانا للحكومة نظراً لأنها تسعى إلى تحسين الحوار مع المسلمين في فرنسا وفي الوقت ذاته تحاول تجنب أن تبدو وكانها تعامل المسلمين بشكل مختلف. وقال فالس أمام المنتدى: «إن الإسلام هو جزء من المجتمع الفرنسي».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا