• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«حماس» تحذر من الفراغ الأمني والإداري في غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

حذرت حركة «حماس» الفلسطينية أمس من خطورة الأوضاع والفراغ الأمني والإداري في قطاع غزة، متهمة رئيس حكومة التوافق الوطني رامي الحمد الله بافتعال أزمة رواتب الموظفين في القطاع. وقال المتحدث باسم الحركة في غزة سامي أبو زهري «إن هناك تعثراً كبيراً في أداء الحكومة وتحديداً من الرئاسة منذ بداية تشكيلها ومباشرة مهامها». موضحاً أن أزمة رواتب موظفي قطاع غزة الذين عملوا مع حكومة «حماس» السابقة مفتعلة وغير مبررة، ومشيراً إلى أن من يستطيع أن يوفر رواتب شهرية لعشرات آلاف الموظفين في الضفة الغربية والقطاع يمكنه أن يغطي رواتب حكومة غزة السابقة.

ورأى أبو زهري أن غزة تعيش الآن فراغاً كاملًا من الناحية الأمنية والإدارية فيما أصبحت أوضاع معبر رفح مع مصر أكثر تعقيدا بعد أن اعتقد الشعب الفلسطيني في القطاع أن هذه المشكلة ستحل فور تشكيل حكومة التوافق. بينما أعلنت الحكومة في رام الله أن بنوك قطاع غزة رفضت مؤخراً تسلم منحة قطرية خاصة برواتب الموظفين قيمتها عشرون مليون دولار وذلك خشية من إسرائيل».

(غزة - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا