• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

اشتداد القتال والقصف في جلولاء وتكريت وتعزيزات أمنية في محيط قاعدة «سبايكر»

معارك العراق تحصد 9 مدنيين و28 من «داعش» و30 من «بدر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

خاضت القوات العراقية الحكومية معارك مع المسلحين في جلولاء بمحافظة ديالى، كما واصلت عملياتها العسكرية لاستعادة مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين، في حين قتل 6 مدنيين بقصف المروحيات لمنازل في بيجي، كما قتل 3 مدنيين آخرين بتفجيرات في محافطة ديالى، مع وصول تعزيزات عسكرية في محيط قاعدة سبايكر التي باتت بأيدي المسلحين.

وأعلنت القوات الأمنية قتلها 28 عنصراً من تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» المعروفة بـ«داعش» وجرح 7 آخرين في ديالى، بينما قتل المسلحون 30 عنصرا وأسروا 33 آخرين من مليشيا بدر التي يرأسها وزير النقل العراقي هادي العامري، في كركوك.

وقال قائد قوات البيشمركة بقضاء خانقين اللواء حسين المنصور إن المعارك مستمرة في منطقة جلولاء في محافظة ديالى. وأشار إلى أن سيطرة تنظيم «داعش» الذي أعلن «الدولة الإسلامية» أمس، والعشائر المسلحة على منطقة السعدية في ديالى كانت بسبب إهمال الجيش العراقي لتلك المناطق.

وفي محافظة صلاح الدين، أحكمت القوات العراقية التي تشن عملية عسكرية واسعة في تكريت، السيطرة على مدخلي المدينة الجنوبي والغربي وسط اشتباكات متواصلة مع المسلحين المتطرفين.

وقال ضابط في الجيش العراقي لوكالة الصحافة الفرنسية أمس إن «قواتنا تقدمت من المدخل الجنوبي وأحكمت السيطرة على الطريق الرئيسي المؤدي إلى المدينة» بعد يومين من وصول هذه القوات إلى المدخل الغربي لتكريت.

من جهته أعلن مصدر أمني وصول تعزيزات عسكرية إلى قاعدة «سبايكر» العسكرية الواقعة في شمال المدينة تشمل مدافع ودبابات، مؤكداً أن «القوات استعادت جميع الطـرق المـؤديـة إلى تكريت ولم يبق سوى اقتحام المدينـة بـراً». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا