• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

«كلنا الإمارات»: زايد.. سيبقى عنواناً للخير والعطاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يناير 2018

خلفان النقبي (أبوظبي)

أكد الدكتور سعيد بن هويمل العامري، عضو مجلس إدارة جمعية كلنا الإمارات، أن «عام زايد» يشكل انطلاقة جديدة للجمعية نحو بذل المزيد من الجهود، وإطلاق المبادرات التي تواكب هذا العام، وترتقي بهذه المناسبة، وتساهم في تعزيز المكانة التي يحظى بها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في قلوب أبناء الوطن.

جاء ذلك خلال المحاضرة التي نظمتها جمعية «كلنا الإمارات»، تحت شعار: «عام زايد وشكراً محمد بن زايد»، مساء أمس الأول، في مجلس الوثبة بمدينة أبوظبي، والتي ألقاها الدكتور سعيد بن هويمل العامري عضو مجلس إدارة الجمعية، بحضور عدد كبير المواطنين.

و قال د.سعيد بن هويمل: «تحرص «كلنا الإمارات» في «عام زايد» على ترسيخ ذكرى ومكانة زايد في نفوس أبناء الوطن وسيظل عنواناًِ للبذل والعطاء ، حيث لا تزال منجزاته وآثاره الكبيرة ماثلة أمامنا، ونقطف ثمارها، وعندما نستذكر أعماله الوطنية والإنسانية الجليلة، ومناقبه وإرثه الكبير، نقف بإجلال وإكبار للقائد المؤسس الذي أرسى دعائم النهضة التي لا تزال تتوالى في ظل القيادة الرشيدة التي سارت على نهج والدنا الشيخ زايد، طيّب الله ثراه».وأكد ابن هويمل أن رسالة الشكر التي وجهها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تعبير صادق عن مشاعر الحب، وترجمة حقيقية لمعاني الولاء التي يكنها أبناء الإمارات لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتعكس بصورة تدعو للفخر مدى ترابط وتلاحم أبناء الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا